شبكة القدس العربية Palestinian Jerusalem

لاقتراحاتكم تجدونا على الفيس بوك facebook ( مملكة بائع الورد للشعر والخواطر ) https://www.facebook.com/roseking2013

المواضيع الأخيرة

» تاجر مع الله - عطا سليمان رموني
الجمعة سبتمبر 29, 2017 12:31 am من طرف عطا سليمان رموني

» العام الهجري الجديد - عطا سليمان رموني
الجمعة سبتمبر 22, 2017 8:17 am من طرف عطا سليمان رموني

» ابن الاصل - عطا سليمان رموني
الجمعة سبتمبر 08, 2017 12:47 am من طرف عطا سليمان رموني

» الدعاء عبادة - عطا سليمان رموني
السبت أغسطس 26, 2017 11:53 am من طرف عطا سليمان رموني

» يا ارضا عشقنا تربها الغالي
الجمعة يوليو 14, 2017 5:51 am من طرف هديل الحمام

» الاجازة الصيفية - عطا سليمان رموني
الأربعاء يونيو 21, 2017 12:37 pm من طرف عطا سليمان رموني

» الجاهل عدو لنفسه - عطا سليمان رموني
الجمعة يونيو 16, 2017 12:18 pm من طرف عطا سليمان رموني

» الدنيا بستان - عطا سليمان رموني
الجمعة يونيو 09, 2017 6:52 pm من طرف عطا سليمان رموني

» فوائد المشي - عطا سليمان رموني
السبت يونيو 03, 2017 7:31 am من طرف عطا سليمان رموني

» زمان قاتم - عطا سليمان رموني
الخميس مايو 25, 2017 10:08 am من طرف عطا سليمان رموني

» المشآؤون الى المساجد - عطا سليمان رموني
الخميس مايو 25, 2017 10:06 am من طرف عطا سليمان رموني

» مذكرات هديل الحمام
الخميس مايو 18, 2017 8:58 pm من طرف هديل الحمام

» ردا على رائعة الشاعر الكبير عاصم شعبان ( ابو الحب ) / د. لطفي الياسيني
الأحد مايو 14, 2017 12:29 pm من طرف هديل الحمام

» ما للزمان على العروبة ساخطاً - عطا سليمان رموني
الإثنين مايو 01, 2017 11:14 am من طرف عطا سليمان رموني

» يا صاحبي - عطا سليمان رموني
الخميس أبريل 20, 2017 7:39 pm من طرف عطا سليمان رموني

تصويت

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 51 بتاريخ الجمعة يوليو 06, 2012 11:15 am

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 15444 مساهمة في هذا المنتدى في 4671 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 1202 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو ivayojki فمرحباً به.

Like/Tweet/+1


: الصدق و الكذب في الشعر

شاطر
avatar
اسطورة المنتدى
العضو المنتدب للأدارة
العضو المنتدب للأدارة

عدد المساهمات : 4924
نقاط : 9890
السٌّمعَة : 66
تاريخ التسجيل : 20/06/2010

: الصدق و الكذب في الشعر

مُساهمة من طرف اسطورة المنتدى في الأربعاء يونيو 01, 2011 12:44 pm


قد تباينت مواقف النقاد العرب حول هذه القضية ، فمنهم من ربط قيمة الشعر الحق بالصدق ونفى عنه الكذب ، ومنهم من وقف موقفاً وسطاً ،ومنهم من وقف حائراً إزاءها لا يدري ماذا يقول .
وكما اختلف النقاد قديماً اختلفوا حديثاً .
فذهب النقاد في العصر الحديث في هذه المسألة مذهبين :

- مذهب يرى أصحابه أن الشعر إبداع ، يعرض الشاعر فيه ما أوحى به خياله إليه ،و خيّلته له نفسه ، وليس لأحد سلطة تكذيبه أو تصديقه لأنه إيحاء النفس ، أو ما انعكس في نفس الشاعر سواء من الواقع الداخلي أو الخارجي .

- ومذهب آخر يرى أن الشعر تصوير للنفس الشاعرة بما انفعلت به ، فهم يؤيدون أصحاب المذهب الأول إلا أنهم يرون أن على الشاعر أن يقيم توازناً بين مثير التجربة الشعرية وبين ما يُحدثه هذا المثير من تعبيرات ، أي أن على الشاعر ألا يطلق العنان للأوهام ، فالصدق لدى هؤلاء هوصدق العاطفة وصدق التعبير عنها

وفي هذه القضية – في النقد القديم – مواقف متباينة للنقاد العرب :

الموقف الأول : بعض النقاد قالوا : ( أحسن الشعر أصدقه ) :
وهو مذهب القائلين بوجوب التزام الشاعر جانب الحق فيما يقول .
ومقياس صدق الشاعر إيثار الحقيقة فيما يصف ، والصدق المقصود هنا هو الإصابة في الوصف ، والمطابقة في التشبيه .

ويمثل هذا المذهب : الجاحظ وابن طباطبا العلوي وابن سلاّم وابن قتيبة
و الآمدي وعبد القاهر الجرجاني وحازم القرطاجني .

أولاً : موقف الجاحظ ( ت : 255 هـ ) :
مال الجاحظ إلى جانب الصدق ، فالجاحظ متكلم يؤمن بدور العقل ، لذلك يشترط على طالب العلم أن يكون بليغاً ، لأن المعرفة الحقيقية لا تكتمل ما لم يعبّر عنها بعبارة مطابقة الكلام لمقتضى الحال ، فالعبارة الواضحة – في نظره – دليل على التفكير الصحيح ، ولذلك هو ميّال إلى الصدق .

ثانياً : موقف ابن طباطبا ( ت 322 هـ ) :
أول من أثار القضية بشكل حاسم هو ابن طباطبا في كتابه ( عيار الشعر ) ،فقد جعل عنصر الصدق أهم عناصر الشعر وأكبر مزاياه ، فالجمل والحق أو الصدق مترادفان عند ابن طباطبا ،ولهذا كانت لفظة الصدق متفاوتة الدلالة عند ابن طباطبا ، فضروب الصدق عنده هي :
1 – الصدق الفني : أو إخلاص الفنان في التعبير عن التجربة الذاتية أو الأصالة في التعبير ، والرجوع إلى الذات في التعبير .
2 – صدق التجربة الإنسانية عامةً : وهذا يتمثل في قبول الفهم للحكمة ، لصدق القول فيها وما أتت به التجارب منها .
3 – الصدق التاريخي : وهذا يتمثل عند اقتصاص خبر أو حكاية كلام ، وقد أجاز ابن طباطبا للشاعر هنا أن يريد أو ينتقص ، إذا اضطر ،شرط أن يكونا يسيرين يعينان ويؤيدان لما يُروى ، كقول الأعشى فيما اقتصّه من خبر السموءل :



4 – الصدق الأخلاقي : وهو نقل الحقيقة الأخلاقية على حالها ، وهو لا مدخل فيه للكذب .
ومن هنا كان ثناء الخلفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه : على زهير بأنه كان يمدح الرجل بما فيه .
5 – الصدق التصويري ( صدق التشبيه ) : واحسن التشبيهات ما إذا عكس لم ينتقض

فالصدق بضروبه المتعددة هو الذي يهيئ الفهم الثاقب لقبول المحتوى والتجربة الشعرية التي يعبر عنها الشاعر ، ففهم ابن طباطبا لوظيفة الشعر يقوم على أساس أخلاقي .
avatar
سنابل القدس
الأدارة العامة
الأدارة العامة

عدد المساهمات : 2271
نقاط : 5174
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 20/06/2010

رد: : الصدق و الكذب في الشعر

مُساهمة من طرف سنابل القدس في الأربعاء يونيو 01, 2011 8:47 pm



الله الوطن

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 17, 2017 12:44 pm