شبكة القدس العربية Palestinian Jerusalem

لاقتراحاتكم تجدونا على الفيس بوك facebook ( مملكة بائع الورد للشعر والخواطر ) https://www.facebook.com/roseking2013

المواضيع الأخيرة

» يا حافر حفرة الشر . عطا سليمان رموني
أمس في 7:20 pm من طرف عطا سليمان رموني

» العافين عن الناس . عطا سليمان رموني
الخميس ديسمبر 01, 2016 7:21 pm من طرف عطا سليمان رموني

» غرسوا فأكلنا . عطا سليمان رموني
الإثنين نوفمبر 28, 2016 7:49 am من طرف عطا سليمان رموني

» الشموخ . عطا سليمان رموني
الإثنين نوفمبر 14, 2016 9:00 am من طرف عطا سليمان رموني

» لا شيء أصعب من أن ترى شخص يأخذ مكانك في قلب من تحب
السبت نوفمبر 12, 2016 9:11 am من طرف أبو مجاهد

» الأخت أولى بالصِّلَة.عطا سليمان رموني
السبت نوفمبر 05, 2016 10:19 am من طرف عطا سليمان رموني

» آداب المسجد . عطا سليمان رموني
الإثنين أكتوبر 31, 2016 10:50 am من طرف عطا سليمان رموني

» انصر اخاك . عطا سليمان رموني
الخميس أكتوبر 27, 2016 6:21 am من طرف عطا سليمان رموني

» ردا على رائعة الشاعر الكبير عاصم شعبان ( ابو الحب ) / د. لطفي الياسيني
الإثنين أكتوبر 24, 2016 12:24 am من طرف طائر الفينيق

» أركان الإيمان . عطا سليمان رموني
الجمعة أكتوبر 21, 2016 12:18 am من طرف عطا سليمان رموني

» عتاب صديق . عطا سليمان رموني
الجمعة أكتوبر 14, 2016 3:01 am من طرف عطا سليمان رموني

» نحن في الدنيا ضيوف . عطا سليمان رموني
السبت أكتوبر 08, 2016 12:27 am من طرف عطا سليمان رموني

» عليك بالصاحب الوفي . عطا سليمان رموني
الأحد أكتوبر 02, 2016 11:15 pm من طرف عطا سليمان رموني

» لروح الشهيد ياسر حمدونة
الثلاثاء سبتمبر 27, 2016 9:49 am من طرف أبو مجاهد

» هذه الدنيا تجارة . عطا سليمان رموني
السبت سبتمبر 24, 2016 10:29 am من طرف عطا سليمان رموني

تصويت

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 51 بتاريخ الجمعة يوليو 06, 2012 11:15 am

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 15353 مساهمة في هذا المنتدى في 4635 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 1178 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو izaqekubuniti فمرحباً به.

Like/Tweet/+1


يرحلــون ولا يعــودون

شاطر

هديل الحمام
مشرف على القدس

عدد المساهمات : 3630
نقاط : 5691
السٌّمعَة : 183
تاريخ التسجيل : 19/02/2011

يرحلــون ولا يعــودون

مُساهمة من طرف هديل الحمام في الأربعاء ديسمبر 18, 2013 11:56 am

[size="5"]--: يرحلـ{..ــون ولايعودون..}~•







يرحلــون ولا يعــودون..فنظن أن الذئــاب قد أكلتهــم..فننــزف دم قلــوبنا حــزناً عليــهم..
لكننــا نكتشــف مع الأيــام..أنهــم هم الذئــاب..وأن قلــوبنــا هــي.. الضحيــــــة!!!


***


الذئـــب الأول:


حـاول المستحيــل كــي يتعرف على إحداهن..
ونجـح بعــد محاولات فــاشلة..
ففتحــت لــه بوابــة قلبــها..
ومـدن أحلامهــا..
وصــارحتــه بأدق الأســرار فـي حيــاتها..
وحيــن سئـــم اللعبــة..خلــع قنــاعه بلا تردد..
فحــاولت الانسحــاب من حيــاته بهــدوء المــوتى..
لكنــه أسمعهــا شريــط تسجيــل بصــوتها..
يحمــل أدق تفــاصيــل علاقــته معهــا..
ومـــارس ابتــزازهــا.. بحقـــــــــــارة!



***

الذئــب الثاني:







كــان يعلــم أنهــا تعيــش فــراغاً عاطفيـاً..
برغــم القلـوب المحيــطة بهــا..
فــراهن رفــاقه علــى قلبــها..
وبــدأ يســهر كي يتدرب على دور الفــارس النبـيــل أمــامها..
واقتــرب منــها أكثــر..
فــوضع الشمــس في يميــنها..
والقمــر في يســارها..
ووعدهــا بمديــنة ملــونة..
وأحلام واقعيــة..
وسعــادة تنسيــها حــزن الأيــام..
فــوثقت بــه..
وأحبــتـــه بصـــدق الأنثــى العــاشقة وجنــونها.
وأخلصـت له في زمــن الخيـــانات البغيــضة..
وصــارحتـه ذات ليــلة بمشــاعرها تجــاهه..
وفـي صبـــاح اليــوم التــالي..
بحثـــت عنـه فلم تجــده..
فقـــد كســب الرهــان أمــام رفــاقه..
وانســـحب!

***

الذئــب الثــالث:


تــزوجــها بعد معــاناة طويــلة..
وبــعد أن تحدّت الجميــع من أجلــه..
وبــعد أن عــارضت وقــاومت الجميــع كــي تكـون لــه..
فخســرت الجميــع من حــولها..
وكسبــته هــو!
وبــعد فتــرة من الزمـــن.. تــزوج بأخــرى..
تصغــرها سنــاً..وتفــوقها جمــالاً..
فخــسرت كــل شــيء.. حــتى هــو!


***

الذئــب الرابــع:

رآها صــدفة في أحــد المحــال التجاريــة..
فأصبــح يلاحقهــا كالذئــب الجـائع..
فكــانت تتحــاشاه وتصــده بإصــرار..
وحيــن أدرك أنــها مستحيــلة المنــال..
وأنهــا تختلــف عن كــل النســاء اللاتي مررن في حيــاته..
أصبــح يطلــق عليــها الإشاعات المغرضــة..
ويتفنــن في نسج الحكايات السيــئــة عنها وإليــها!
حتــى شوههــا فــي أعيــنهم تمــامــاً..
وأنســاه الشيــطان أن رمــي المحصنـات الغــافلات كبيــرة من الكبــائــر..
يعذب الله مرتكبــها عذابــاً شديـداً!

***


الذئــب الخــامس:

كان مدمــن مخدرات..
ويكــره أن يــرى اآخريــن يتمتعون بدمــاء نقيــة..
فرمــت بهــا الصدفــة فــي طريــقه..
وأحبــته حبــاً صــادقاً..
وحــاولت قـدر استطاعتها أن تصــنع منــه إنســاناً جديــداً..
لكنها برغــم الحـب فشلت في إصلاحــه..
ونجــح هــو فــي تسريــب السم إلــى دمهــا..
مــن خلال قطــعة حلــوى تناولتها من يــده..
فــي لحــظة حــب!


***


الذئــب الســادس:



أحــب إحداهن حبـاً جنــونيــاً..
ووثــق بهــا ثــقة عميــاء..
لكنهــا برغــم الثقــة خــانته..
فضــاعت ثقتــه بالآخريــن..
وفقـــد شهيتــه للحيـــاة..
وهجــر الوجــود وابتعــد عن النــاس..
فاقتربت منه إحداهــن..
ومنحتــه عــاطفــة نبيـــلة..
ورممت في داخلــه ثقــته بالآخريــن..
وأعــادت لــه شهيــته للحيــاة..
ومنحتــه الأمــان الذي كــان في أمــس الحاجة إليــه..
وســرق هـو أمــانها حيــن عـــرض صورها على صفحات الانترنت..
وفـي أوضـــاعٍ مخـــتلفة!

***










آخــر الهمــس:




اللهم مــن أراد بالمؤمنــات المحصنــات الغافلات شــراً..


فأشغــله فــي نفســه وأهــل بيــته وأقــرب النــاس إليـــه













[/size]

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09, 2016 6:05 pm