شبكة القدس العربية Palestinian Jerusalem

لاقتراحاتكم تجدونا على الفيس بوك facebook ( مملكة بائع الورد للشعر والخواطر ) https://www.facebook.com/roseking2013

المواضيع الأخيرة

» يا ارضا عشقنا تربها الغالي
الإثنين أبريل 02, 2018 5:46 am من طرف هديل الحمام

» أوتار وترانيم وطنية فلسطينية مدينة وقصيدة . . .إهداء هديل الحمام
الأحد أبريل 01, 2018 8:55 am من طرف هديل الحمام

» يمهل العاصي - الشاعر : عطا سليمان رموني
الأربعاء يناير 31, 2018 6:52 pm من طرف عطا سليمان رموني

» الا بذكر الله تطمئن القلوب - الشاعر : عطا سليمان رموني
الأربعاء يناير 17, 2018 6:43 pm من طرف عطا سليمان رموني

» تاجر مع الله - عطا سليمان رموني
الجمعة سبتمبر 29, 2017 12:31 am من طرف عطا سليمان رموني

» العام الهجري الجديد - عطا سليمان رموني
الجمعة سبتمبر 22, 2017 8:17 am من طرف عطا سليمان رموني

» ابن الاصل - عطا سليمان رموني
الجمعة سبتمبر 08, 2017 12:47 am من طرف عطا سليمان رموني

» الدعاء عبادة - عطا سليمان رموني
السبت أغسطس 26, 2017 11:53 am من طرف عطا سليمان رموني

» الاجازة الصيفية - عطا سليمان رموني
الأربعاء يونيو 21, 2017 12:37 pm من طرف عطا سليمان رموني

» الجاهل عدو لنفسه - عطا سليمان رموني
الجمعة يونيو 16, 2017 12:18 pm من طرف عطا سليمان رموني

» الدنيا بستان - عطا سليمان رموني
الجمعة يونيو 09, 2017 6:52 pm من طرف عطا سليمان رموني

» فوائد المشي - عطا سليمان رموني
السبت يونيو 03, 2017 7:31 am من طرف عطا سليمان رموني

» زمان قاتم - عطا سليمان رموني
الخميس مايو 25, 2017 10:08 am من طرف عطا سليمان رموني

» المشآؤون الى المساجد - عطا سليمان رموني
الخميس مايو 25, 2017 10:06 am من طرف عطا سليمان رموني

» مذكرات هديل الحمام
الخميس مايو 18, 2017 8:58 pm من طرف هديل الحمام

تصويت

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 51 بتاريخ الجمعة يوليو 06, 2012 11:15 am

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 15451 مساهمة في هذا المنتدى في 4673 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 1202 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو ivayojki فمرحباً به.

Like/Tweet/+1


ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

شاطر
avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الأحد سبتمبر 19, 2010 12:44 am

قصة : المآخوذ وبهدلة جسر العودة
وهي من نوع الكوميديا السوداء
باللهجة الفلسطينية الريفية
تقديم : كلمة الماخوذ وتعني باللهجة الفلسطينية أي شيئ عندما تقول عنه مآخوذ يكون مفهوم ضمنا ، أو أحيانا يقال ال شو أسمة وفي اللهجة المصرية يقابلها كلمة البتاع ، وكلمة الماخوذ تطلق على البشر أو الجماد أو الحيوانات أو الأمراض .
أمثلة كأن نقول
الماخوذ أبو فلان أو الماخوذة الحلوة السمرا أوالشقرا أو الماخوذ حمار أبو فلان أو الماخوذه عنزة أم فلان أو الماخوذ الجبل الفلاني أو الماخوذة قرية كذا ..........الخ .
وأعتمادا على ذكاء القرّاء العرب اينما كونوا وفهمهم لكلمة ما خوذ أوماخوذة ستكون الكلمات على العموم واضحة وضوح لا بأس به وأنا مستعد لأي ماخوذ عفوا أي سؤال .
والقصة عبارة عن قصة مأساوية مضحكة ومبالغ فيها من شخص الكاتب يرويها لصديقة أسمه فلاح ويسامحوني الأخوة العرب اذاكان اللهجة مش واضحة كتير وبعتذر منهم سلف .
القصة
وأنا راجع هذيك السنة من عند العرب ، عن طريق الماخوذ ، وبعد ما نزّل كل واحد منـّا أغراضه في ماخوذه أبتمشي على أعجال وقـّفنا ورى بعض خلط بلط في مآخوذ طويل ، حتى وصّلنا أغراضنا على باب الماخوذ ياخوي يا فلاح . بعدين أجت ماخوذه يهوديّة شو شقار شوحمار شو صفار واللي حيّرني أكثر يا جماعة الخير كيف قدرت تلبس هالماخوذ التحتاني أكيد أستعملت ماخوذه وهي تلبس فيه . أجت حطـّت أرقام ونفس الأرقام حطتهن أشي على الماخوذات وأشي على الماخوذ هاظ اللي بنسافر فيه, بعد هيك يا خوي حطـّينا أغراضنا على الماخوذ المتحرك وهنـّي رحن لشقـّة وأحنا رحنا على باب الماخوذة ودخلنا والحمد لله بالسلامة على الماخوذه تبع القادمين . أما شو براد شو نظافة شوكيافة شولطافة أشي بسطل سطل مرتـّبه أكثير يعني، وقـّفنا طبعا في ماخوذ طويل اله أول ما أله آخر ولما يوصلك الدور بدك تعبر من ماخوذه وبعدها أذا ما رنـّيت بتكمل أجرآت العودة للماخوذ هالوطن
طبعا لما أجاني الدّور حضـّرت حالي وجهزت أغراضي وشلحت الماخوذه والماخوذ وكل أشي أتوقعت أنه يرّن يعني أي أشي معدني يا فلاح .مرقت أول مرّة ، (يا حبيبي!!!!) صارت الماخوذة ترّن زي رنـّة أبصر كيف زي صوت سيارة الأسعاف ،قامت الماخوذة الأسرائيلية اللي واقفة جنب الماخوذة ( الماكينة) زبّطت وقفتها وحطت أيدها على سلاحها وتغير شكلها فجأة وراحت حلاوتها أتبخرت يعني .
وقالتلي بكلام لاهوعربي يعرف ولا عبراني يعرف قالت ياسيدي أسمع شوقالت : أغجع وغى آخوغة وغى كمان مغـّة بسيدغ ؟؟؟
أما شوماخوذه يا فلاح زي الماخوذ أبن 14 .
فلاح صاحبو قال : يا بيّ يا زلمة ما أوذفنك ما بتبطـّل هالعادة ، احنا فيش وانتي فيش ملتهي دايما وعقلك في النسوان كهكهكهكهكهكه .
الكاتب : ما علينا المهم ، أرجعت ,شلحت الماخوذة اللي على عينية وقمت الماخوذ اللي في جيبتي القدّامنية , وردّيت عبرت أخرى مرة بس المرّة بقلب قوي ، لأنه أصلن مضلش أشي تا يرّن في محسوبك بلا مآخذه يعني أو بلا قافة، ومحسوبك رد عبر . بس للأسف رديّت رنـّيت فش فايدة أكلنا هوى أبصر في وجه مين أتصبّحنا اليوم ؟
بعدها أجت الماخوذة الحلوة اللي بالي بالك يا خوي بس زرمانه
وقالت : شو في مالو أغجع وغى خبيبي أغجع كمان .
قلتلها : أنا هسّة صرت خبيبك يا ماخوذه بخمس دقايق يم هيك خبط لزق بدون أحم ولا دستور ، آآآآه عفوا أنا نسيت أنه أحنا موقـّعين معاكم مآخوذة ( أوسلو) تبع السلام .
وظلـّيت أكثر من نص ماخوذة وأنا على هالموّال ، أنا أشلح وأمرق والماكنة ترن ,أغجع خبيبي ، حتى يا أبن الحلال ما ظل عليّ أشي ألله وكيلك.
فلاح ضاحكا : ول من مرّة من مرّة طرزان يعني كهكهكهكهكهكه .
الكاتب : له له معقول هيك فهمتني غلط يا زلمة مش طرزان طرزان ، ظل على الماخوذ الفوقاني والماخوذ التحتاني الله يسامحمك وين عقلك راح .
الكاتب : ماعلينا وصار الماخوذين والماخوذات اللي بالصّالة صغار وكبار يضحكوا ويتشخرطوا يا خوي وصارت الصّالة مثل السّيرك .
المشكلة أنها مرّقت على جسمي الجهاز تبع الفحص اليدوي ما رنـّيتش من مرّة أشي بمخول العقل امّا يوم هاظ .... مثل ما قال المثل يوم الطـّحان يوم الله وكيلك .
ردّيت مرقت رديّت رنـّيت والماخوذين يضحكوا فش فايدة أتعقدت المسألة عن صح خلص هاذي الجنديّة حطـّت قردها على طحيناتي أبصر أنوو مسلـّطها علي الله بعلم أنوو .
المهم شلحت الماخوذ الفوقاني ردّيت رنيت وهي آخر انبساط وشلحت الماخوذ اللي تحت ردّيت رنـّيت ويا حبيبي خذ ضحك في هالصّالة صغير وكبير.
أسمع ولا..... اسمع في وحدة من الماخوذات لونها غامق أشوي صارت تعيط من كثر ما ضحكت عياط تعيّط . واحد ثاني جندي برضة من كثر ما شد على حالة راح أركاض على الماخوذ (بعيد من السّامعين ) ، وماخوذة ثانية وقعت على ماخوذها من كثر ما ضحكت وشوف الأفلام........ وعينك ما تشوف الآ النـّور . ظلـّيت أشلح والز ّفتة ترّن ، حتى ما ظل علي الا الماخوذ الأخير ، وبعدها صارت في الصالة زيطة وزمبليطة قد البلد يعني .
فلاح : لحظة يا زلمه لحظة أستنى .
الكاتب : شو مالك ولك مالك .
فلاح : هسّة صارلك أكثر من ساعة بتشلح في أواعي يالله لا يجبرك شو باقي لابس ولا .. محل أواعي عليك .
الكاتب : آآآآآه لااااااء مش هيك ول .. بس كنت لابس 5 قمصان و6 بلايز و3 جاكيتات و أكم من بنطلون وسترتين جلد بس .
فلاح : لا..... هيك بس ليش طيب شو السيرة أحكي حبيبي أحكي؟
الكاتب : قلنا أنجرب حظنا نتاجر قال بدنا أنصير تجار قال، أنفضحنا واللي كان كان،أوقعنا وما حدّش سمّى علينا أنفضحنا فضيحة اللحمة في السوق ، منتي عارف الأواعي غالية عندنا في الضفـّة يا زلمة . المهم ما علينا خليني أكملك .
قلتلهم : (بصوت عالي ) أذا بدكم أتشلحوني آخر ماخوذ أنا رايح أرجع مطرح ما جيت بطـّلت أفوت على هالماخوذ خلـيّلكم أياه أشبعوا فيه ، أف شوهالوطن اللي بده الواحد أيفوته بالزّلط يعني .
في الآخر أجا ماخوذ كبير على كتفة نجوم وسبل شكله مدعوم .
وقال : خبيبي لازم بشلخ كل خاغة .
الكاتب : الله أكبر يا رجل وين العرب وين القيادات وين الفصائل .
الضابط : خبيبي أنا مش بئرف وينهم هدول الهين اللي بئرفه لازم بشلخ كل خاجة وبسرغة.
الكاتب : ولك شو بدي أشلح أنجنـّيت أنته ،الصالة كلها نسوان وبنات، بعدين شو بدي أشلح ، ما خلص سلامات بح، باي باي يا وطن هو ظل أشي أشلحه .
الضابط :خبيبي بدك أشلخة الماخوز أخير غصبن أنك ( وكان زعلان كتير وشكله بدّه يضرب الله لا يهدّيله البال ).
الكاتب : حبيبي ما بدي أشلح ولا أفوت من أصله ،بدي أرجع على جسر العرب خلص مسامحكم في هالوطن،العرب أرحم منكم هناك لا تفتيش ولا ما يحزنون ،بس تطليع بيطلـّعوا على الواحد بعرفه أنه مهرّب أشي أو لا.
ساعتها زعل وحمرك على الآخر .
وقال :خبيبي دخول خمّام مش مسل خغوجه أخلين وين بغوخ سايب موزوع هوّة وكالة من غيغ أبوّاب يالا تهرّك .
آخر أشي شلحت شو بدي أسوّي يعني شلحت ، بس همّه ما قصّروش برضه جابولي شرشف ولفـّيت بدني فيه ، قلنا هاسّه أذا مرقنا خلص ما ظلـّش فيها رنـّات ، والمصيبة مرقت بس المشكلة ردّيت رنـّيت يا حبيبي والله يوم وقعة واوي في علـّيقة .
والمهم ( 6-7 ) باصات جين نز ّلن ركاب والناس زي النـّمل بالدّور زي يوم الحشر( لا تشبيه ولا مثال) كلهم بستنوا في حضرتي تا أخلـّص. بعدين أجا أكبر ماخوذ يعني مسؤول الجسر كلـّه وأول ما وصلني الله لا يوفـّقه نفخ في أيده وسفقني على وجهي ماخوذ طيّر الشـّرر من عيني وبعدين قلـّي أنتا واحد أغهابي بدك طلـّع خزام ناسف ألهين ودلوغتي أهسنلك ولا كلب أربي حقير،( أما شو ماخوذ سطلني سطل) حتى أنه وقـّع الشـّرشف عن خصري من كثر ما هو قوي ( الله لا يبارك له )، ساعتها قعدت أدعي عليه وأرحّم لا خلـّيت عرب ولا خلـّيت يهود ورحّمت على حالي وعلى اللي جابني لهون المهم أنا نرفزت على الآخر.
وقلتله :ولك يا ماخوذ كبير ما أنا واقف قدامك أقطع من طرزان ربي كما خلقتني وين بدّي أحطة الحزام الناسف يا كلب يا أبن الكلب ، ولك هو باقي الحزام الناسف حبّة قضامة أو حبه علكة الله لا يجبرك أطلـّع مليح ولا أعمي أنتي على لحساب ما خوذ كبير وبتفهم .
رد أخو الشلـّيته سفقني أخرى ماخوذ أحمى من الأولاني لدرجة أنه وقعني على الأرض وقعد يخبط عليه ، هو يضرب وأنا ارحّم هو يضرب وأنا أرحّم حتى نهنهته تراحيم وهو نهنهني من القتل .
بعد شوي أجا على الصوت ماخوذ فلسطيني برضة كبير شكله وأول ما وصل صار يصرخ ويصيّح : الله أكبرالله أكبر وين بتصير هاي ذبحتوا الماخوذ شو بالكم ما لوش ظهر ما اله سلطة تسئل عنه ،وين حقوق الماخوذين وين الماخوذه العدالة وين مجلس الماخوذين وين جامعة الدول الماخوذة .
ولمّا وصلني قامني وطبطب على كتفي ووقفني وراه ورجع يصرّخ وقال: الله اكبر شومالكم عليه قتلتوه قتل موت ، شو مفكرين ما في أله حدى أوسلطة تسأل عنـّه .
بعدين الماخوذ اليهوي صار يعتذر للماخوذ الفلسطيني وبعدين أخذه على جنب وأعطاه سيجارة أجنبية ، وبدأ الحديث معاه
قال : ماخوزك خبيبي مخبي خزام ناسف خليه يطلئـّه هو أخسن ألك وأله بسيدغ .
الفلسطيني: يا رجل مهوالزلمه قدامك مشلح شو وين بدّه يخبيه مجنون يحكي وعاقل يسمع ، بعدين ولا يهمك أنا بشوفلك ياه خلص لا تزعل ولا تحرق دمّك أنا بشوفه.
أجالي الماخوذ الفلسطيني ,اخذني على جنب وحط أيده على كتفي كأنه بنعرف بعض من عشر سنين .
وقال : أسمع يا ماخوذ أنا ديربالك ما بسمح لحدى بعدهيك يبهدلك أو يضربك أنتي ماخوذنا وأحنا مسؤولين عنك لا تخاف خلص زبّط الشرشف عليك مليح ، بعدين صدّقني يا ماخوذنا أنا شفقان عليك من هالقتل والله حمار في مولد ما أكل القتل اللي أكلته كهكهكهكهكه، بعدين أنتي أوقعت وما حدى سمّى عليك خلص كبّوا قردهم على أطحيناتك ، أحكيلي بيني وبينك وينه وبوعدك وعد شرشف قصدي وعد شرف ما حدى يضربك أو يشّلحك أواعيك أخرى مرة.
الكاتب: (صارخا في وجة الضابط الفلسطيني ) مجنون أنتي الثاني من تحت راس سيجارة بدك تلبّسني تهمة بروح فيها مؤبد أقل أشي، مني هيّاتني قدامك ربي كما خلقتني ملط .
الضابط (صارخا ) طيب ممكن تشرحلي حضرتك شو اللي صارله ساعة برّن في سماك .
الكاتب : أنا شو بعرفني هيّني قدامك أعربها أنتي مش مسؤول .
الضابط : أسمع ولا ... ما ظل الا أفتشك على الطريقة العربية.
الكاتب : بالله شو أحكي شو هاي الطريقة العربية دخلك وبعديبن أتقلش ولا..
أنا مواطن وبقولوك ألي حقوق نص عليها الماخوذ اللي حاطينه في الخرج جماعتكم لكبار كهكهكه.
الضابط : أنمّه كبار ولا وستين ولا كمان أبتتمسخر على المسؤلين بسيطة . بعدين هظا مش موضوعنا ، هسّه قوم وقـّف بدي أفتشك تفتيش ذاتي بالأيادي يا ماخوذ يا طويل اللسان هسّه بفرجيك كيف التفتيش قوم وقّف ولا ..قوم .
الكاتب: (صارخا ) أنا ما بسمحلك شو بيديك المرّة هاي أهلين، والله الماخوذ الثاني ارحم منـّك والله أمبيّن أنت اليهودي مش هو .
قام رفع رجله يا خوي يا فلاح ورفسني رفسة في ماخوذتي دورني دور وين بوجعك هويشوت وأنا ارحّم عليه ما خليت حدى من التراحيم السلطة والعرب والمنظمة ، وهوكمان ما خلاش في جسمي أشي ساغ .والناس يتجمعوا حوالينا بالآف .
في الآخر شفق علي الما خوذ اليهودي وجاب معاه جنود وكلبشوني وأخذوني على العيادة العسكرية .
فلاح : ولك بشرشف أو بدون شرشف يا مخزي كهكهكهكهكهكه .
الكاتب : خزاوه تخزيك طبعا أكيد بدون شرشف هو الماخوذ الفلسطيني خلى علي شراشف والله لو حرامات ما بتوقف بوجه بقى يضربني ويشوت في ما خوذتي عن غل يا زلمة كأنه أله عندي تار قديم.
فلاح : كهكهكهكهكهك طيب وبعدها شو صار.
الكاتب : أخذوني ملط وأشتغلـّـك هالتـّسفير، اللي ترمي رقم البلفون تبعها ، واللي يرحّم واللي يلعن واللي يضحك قيامة وقايمة
المهم أوصلت بين الحياة والموت بطحوني على هالماخوذ الأبيض.
فلاح : على وجهك أو على بطنك ولا .
الكاتب : هاظا اللي هامك. بس صدقني من كثر القتل ما ني متذكر مليح ، المهم جابوا هالماخوذ الصغير ما شفته الا هو في بطني.
فلاح : منين فوتـّوه بلا قافة كهكهكهكهكهكه.
الكاتب : انا صاحي بالك المهم فات بالآخر ... أما ذبحني ذبح يا فلاح , بعدها أجا دكتور جنجي أشقر يعني وقعد ايحرك فيه جوا بطني وأنا شايفة على الماخوذه شمال ويمين ويمين وشمال أكثر من خمس دقايق حتى طلعوه وارتحت.
فلاح : ياحبيبي هاظ باقي معاهم حق طيّب وشو لاقوا بلا قافة .
الكاتب : شيكل لاقو في بطني شيكل .
فلاح : شو.ولا.. الله لا يجبرك كل هالغلبة على شيكل باقي بالع شيكل؟
الكاتب : ااااااااه شيكل يا خوي هذا بلعته وأنا اداوم بالوزارة هذيك السنة بالغلط يعني باقي مواطن حاطتلي اياه جوّا سندويشة قال بدّه يرشيني الأخ،وانا مش عارف وبلعته مع السندويشة. ما علينا بعدها لبّسونيي .
فلاح :ول ول ول رشوة بشيكل شو قلـّه هالحيا هاي .
الكاتب : أنا عارف هظا ياللي صار هاذا اللي طلع معاه حسب فهمه، خليني أكملـّك شو صار، أجوا بعدها لبّسوني ملابسي كلها طبعا وأحترموني اليهود و الفلسطينية مع بعض وجابولي عسيس وجابولي قازوز وكبتشينو وكولا .
وقالولي : أحنا متأسفين يا ماخوذ انت محترم وحقـّك علينا والله .
قلتلهم ولكم أحنا بلعنا شيكل ,اكلنا قتل وفرّقنا ، طيب هالماخوذين الكبار هذول تبعين الفساد اللي راحين جاين على الجسر 24 ساعة وبالعين ملاين ، أشوا بتسوا فيهم ، أكيد قتل موت أو أعدام .
الضابطان : ضحك متواصل بصوت مرتفع بدون كلام .
الكاتب تضحكوا بلا أسنان أنته ويّاه الجوز ، تضرب منـّك أله كل واحد ناتعلي هالماخوذ قدّامة مترين زي المآخوذة الحامل .
الضابطان: شو قصدك ولا أحترم حالك .
الكاتب : كيف يعني أو هذول v.i.p)) أبتستجروش تحكوا معاهم.
الكاتب : أمّا جوز ماخوذين
ولا تآخذوني سلام
الحقوق للشاعر عمر القاضي
باااااائع الورد


عدل سابقا من قبل الحلم الفلسطيني في الجمعة فبراير 04, 2011 5:50 am عدل 1 مرات
avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الأحد سبتمبر 19, 2010 1:10 am

ملاك الروح عديل الروح
باللهجة الخليجية
ملاك الروح
تناديني أحبك موت
بديرتها من ورى لحدود
ملاك الروح
أناديها أحبك موت
وأنا بديرة هلي موجود
غلاي أنتي
أناديكي ملاك الروح
أحبها موت سألوها
وحبها مالك أحساسي
فديت عيونك يا عمري
وخليّتك أعز ناسي
أحبك موت
وأنا فدوى لعيونك
يوم قلتي يا تاج راسي
فديتك يوم قلتيها
أبوس روحك
وأنتي التـّاج على راسي
حنانك دوم مدفـّيني
بكلمة هلا وغلا
وين الغيبة يا الغالي
وبالفرحة تلاقيني
وأذا ما جيت ع الملقى
وأذا تأخرت
عن الموعد تحاتيني
تكلـّم كيف كان يومك ؟؟؟
قول وكيف قضيت وقتك؟؟؟
قبل ما تنام في حضيني
وأنا أقولك
ضناني الشوق يا فلانة
ويا فلانة وحشتيني
يا عين أهلي
يا قمح اهلي
ونبض القلب ينبضلك
يا ملحي في شرايني
يا أحلى صدفة جمعتنا
يا أحلى لحظة لا قتنا
كيف بالعين ذبحتيني
عناقيد الذهب تنزل على شعرك
وورود اللهب تنبت على خدك
ونار الحب تكويني
على الشفـّة أنكتبلي الموت
على الشفـّة بطعم التوت
أحب الموت موتيني
عسل أصلي
في عيونك وعلى الشفـّة
عسل حالي
ويوم الشفـّة مرتعشة ومرتجفة
غزالة بر يا فلانة
يوم تمشي
تعالي كوني في عيني
وتحت رمشي
تعالي يا ضيا عيني
نواعم مع حرير الهند
ملمسها
والرمشين قتـّالين ذبّاحة
بنظرتها
قولي الورد كيف يطلع
على الأغصان
على شط الخد بستان
وشط حنان
وأنا العطشان والنهر في عيني
ملاك الروح ملكتي الروح
عديل الروح فداك الروح
تكفين زود حبّيني
الحقوق للشاعر عمر القاضي
باااااائع الورد[/b
]
avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الأحد سبتمبر 19, 2010 1:15 am

خان يونس ترفع رأسها


خان يونس تكفكف دمعها
وتمضي للامام
خان يونس تقتل الموت
وتحيا للدوام
خان يونس ترفع الرأس
لتخترق الغمام
خان يونس تلثم الجرح
وهي في قلبي يمام
خان يونس تطرد البوم
وتصنع الاحلام
خان يونس تكتحل
بفتح وباليسار وبالاسلام
خان يونس تبادلني
الحب وابادلها الغرام
خان يونس احبها
وأعشقها لدرجة الهيام
خان يونس اغازلها
وتقابل تغزّلي بأبتسام
خان يونس فيها أحمد
وحليمة والمها وتمام
خان يونس موطن العزّ
والضيافة والأكرام
خان يونس لو ازورها
فيدعوني بحرها الجميل
للسباحة والأستحمام
خان يونس تحرس البيدر
لشعبي وترفع الأعلام
خان يونس تستشهد
كل يوم
ولا تعلن الأستسلام
خان يونس تزرع الفجر
بدربي وتنزع الألغام
خان يونس تذبح خيلها
للضيف لا عتب ولا ملام
خان يونس تحمي ضيفها
بروحها دام عزّك دام
خان يونس تعضّ على
جرحها وفي عينها
التعجّب والأستفهام
خان يونس كروم وأعناب
وقلوب وشومات
ياطيب المقام
في خان يونس
اتخيل الناس يطيرون
في حب فلسطين
كما يطير
الفراش والحمام
خان يونس حبيبتي
احبها متيّم بها
من ارأس حتى الأقدام
خان يونس

الى الامام الى الامام الى الامام

الحقوق للشاعر عمر القاضي
باااااائع الورد
avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الخميس ديسمبر 09, 2010 8:47 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


[size=21]


أيها القمر...


تعال لأحدثك بما فعل البشر
إنهم يكذبون و ينافقون
يحسدون و يكرهون
وكل هذا خفاء
والظاهر...يقدمون الولاء !!




أيها القمر ...



[size=21]تعال لأحدثك بما فعل البشر[/size]


[size=29]بقلوب قست كالحجر
بظلم على مرأى البصر

من الفجر حتى وقت السحر



أيها القمر ...

تعال لأحدثك بما فعل البشر


و نفس تموت من القهر
ضايقها وأزعجها طول الكدر
من نفس ما زالت في صبر
والعيون دمعها يهطل كالمطر
و الحزن ملأ الصدر

و هاج كهيجان البحر



أيها القمر ...

أترى البحر ؟!
إن الناس أصبحوا يشبهون البحر



في المد و الجزر





أيها القمر ...
أجبني ،،،


ما العمل مع ...
صديق غدر؟؟؟
وقريب مكر؟؟؟
و أنيس هجر؟؟؟

و حبيب منتظر؟؟؟



أيها القمر

لماذا لا تصفو نفس الإنسان؟؟؟
لماذا لا ننس الحقد ونعيش في سلام؟؟؟

تشملنا رحمة رحيم رحيم





أيها القمر ...

إنني أحلم حلم لن يحققه البشر

أحلم بالعيش وسط بستان مزدهر
أرى فيه اخضرار الشجر
أشتم فيه عبق الزهر
أتذوق فيه عذوبة مياه النهر
أراقب في السماء تحليق الطير
و أنا في مكاني أدعو للخير



أيها القمر ...

هل ستتحسن حال البشر؟؟؟
ونعيش كلنا في فرح ومرح
طول الدهر؟؟؟

ويطول بنا السمر؟؟؟



أيها القمر ...

لقد طال بي السهر
وأعياني القهر
ومللت الكدر
و ....
لقد غاب القمر !!!
لماذا غبت يا قمر؟؟؟

آه..آه يا قمرلماذا غبت؟؟؟


إرجع.....
فما زال في النفس ..
... فيض من ألم

[size=21]

[/size]
[/size]

[/size]
</B></I>

__________________

avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الأحد يناير 16, 2011 7:19 am

يا مصر ، حلم ساحر الألوان ، رافق كل عمري



كم داعبت روحي رؤاه فرفّ روحي خلف صدري



حلم كظل الواحة الخضراء في صحراء قفر



أن اجتلي هذا الحمى . . . واضمه قلباً وعين. .



واليوم ، في حلم أنا ، أم يقظةٍ ، أم بين بين !؟



صدحت بقلبي إذ وطئت ثراك أنغامٌ سواحر



فكأنما في قلبي المأخوذ غنّى الف طائر



وغرقت في أمواج إحساسٍ بعيد الغور فائر



أأنا هنا ؟ في مصر ، في الوادي النبيل ؟!



أأنا هنا في النيل ، في الأهرام ، في ظل النخيل ؟!



وتلفتت عيناي في دهشٍ ، وفي لهف غريب . .



ماذا ؟ هنا الدنيا الخلوب تثير أهواء القلوب . .



ماذا ؟ هنا نار الحياة تؤجّ صارخة اللهيب . .



في كل مجلىً فتنةٌ رقصت ، وسحرٌ مدّ ظلّه



ماذا ؟ أمصرٌ أم رؤى أسطورةٍ من ألف ليله!؟



كيف اتجهت تجاوبٌ وصدىً لموسيقى الوجود



في النيل يعزف لحنة الأبدي للشط السعيد



في وشوشات النسمة المعطار ، في النخل الميود



حتى النجوم هنا أحسّ لهنّ الحاناً شجيّه



حتى السحاب أخاله تحدوه موسيقى خفيّه



يا مصر ، بي عطش الى فرح الحياة . . الى الصفاء . .



يا مصر ، نحن هناك أمواتٌ بمقبرة الشقاء



لا يطمئن بنا قرارٌ . . . لا يعانقنا رجاء . . .



لا شيء إلا ضحكة الهزء المرير على المباسم !



كالضحكة الخرساء قد يبست على فك الجماجم!!



نفسي مصدّعة . . فضميني لأنسى فيك نفسي



قست الحياة وأترعت بمرارة الآلام كأسي



والظلمة السوداء مطبقة على روحي وحسي



فاحني عليّ وزوّديني من مفاتنك الجميله . . .



هي نهزة لم أدر كيف سخت بها الدنيا البخيله !



يا ليتني يا مصر نجم في سمائك يخفق



يا ليتني في نيلك الأزليّ موجٌ يدفق



يا ليتني لغزٌ ، أبو الهول احتواه ، مغلق . . .



تهوى وتنسق الدهور مواكباً ، وأنا هنا



بعض خفيٌ من كيانك لست أدرك ما أنا !!



يا مصر حلم ساحر الألوان رافق كل عمري



كم داعبت روحي رؤاه ، فرف روحي خاف صدري



حلم كظل الواحة الخضراء في صحراء قفر



أن أجتلي هذا الحمى وأضمّه قلباً وعين



واليوم في حلم أنا ؟ أم يقظة ؟ أم بين بين ؟
avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الجمعة فبراير 04, 2011 5:53 am

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اخواني واخواتي الاعضاء .....
يظل الإبداع هو رمز و أسلوب يترجم المواهب و القدرات
اللي يتملكها كل منا... فكل منا مبدع في كتاباته
ولكن قد تختلـف طريقه ترجمت إبداعنا في الواقع الملموس
فاحدنا يحـب الرسم تعبيرا عن مشاعره
و اخر قد يترجمها بالتصميم الهندسي
و اغلبنا على الاحرى يجد نفسه في الكتابه و التعبيـر عن ما يدور
في فكره و عالم خيـاله الشاسع ...
فلكل منــا مشاعر و احاسيس... قد نحب ترجمتها يوما و نقلها للاخرين
سواء كانت مشاعر فرح.. حزن.. حـب ... شوق... فخر ... و عزه ......
ما دفعني لكتابه هذا الموضوع هو تجربه شخصيه مني لاتجاهي
لعالم الخواطر و البوح النثري بعد كره سابق مني للقلـم
وعدم رغبتي بتسييره على الاوراق لنبذي يوما من الايـام فكره
التعبيـر و شف المشاعر و التعريف بالأحاسيس و الوجدانيــات ..
يبقى السؤال : كيف نكتب الخاطرة ؟

1- اسم الخاطره
يجب ان يكون له صله بالموضوع اعني ان تكون فكره
الخاطره و المشاعر التي تحتويها تمس العنوان بصله
على سبيل المثال اجد احيانا خواطر تحمل معاني للحب
و عندقرائتي لها افاجاء بقسوت كلماتها و حزن صاحبها الشديد
مما قد يؤدي الي تشتت ذهن القارىء حول فكره الخاطره الاساسيه
بسبب تنافر كل من فكره و مضمون الخاطره..

2- البدايه ...
لابد ان تكون البدايه اكثر شد من الاسم والعنوان
أي عندما نريد ان تكتب عن خاطره غزليه ...
لابد ان ننثر بعض من الجمل الرائعه في اول السطور
لكي تكون منها بدايه انطلاقه دفه ابحارنا في بحر خيـالنا الواسع
فتكون محمله في اول الجمل بمعاني رائعه معبره عن الجمال
على سبيل المثال و هنا يكمن الشد الذهني لاكمال الخاطره
وهذا يشمل جميع انواع الخواطر..

3- التعمق .
التعمق في الموضوع او الوصول للب الموضوع و لنصل الى هذه
المرحله لابد ان نترك العنان كله لخيالنا .......
أي لا نكتب بمجرد الواقع الذي نمر فيه بل نحاول جعل مزيج الواقع
مع الخيال... و من ثم نحاول بوصل الجمل اللي حصلنا عليـــها
باللي تسبقها بطريقه ادبيه ...

4- قبل الوصول لنهايه
الخاطره يستحب ان نحاول بانهاء الاحداث بطريقه بسيطه
بحيث حاول ان نجعل كل الرموز تظهر وتتفتح ازهار الخاطره
ولكن ان كان هناك سر لم يظهر اجعله في نهايه الخاطره بحيث
تشد القارى اكثر لقرائه حروفنا كامله و بتواصل حسـي معها ...

5- النهايه ... اذا كانت بدايتنا غزليه لابد ان تنهي الكلام بأسلوب غزلي ايضا
أي ربط بدايه الخاطره بنهايتها باسلوب غير مبــاشر
فمثلا ابتداء الخاطره بكلمات الشوق يحب ان تناجي في نهايتها
بعودة المعني في الخاطره بتوضيـح مشاعر و احاسيس الشوق ....
- تظل هناك بعض الاخطاء اللتي قد نقع فيها عند كتابتنا
للخواطر ومن هذه الاخطاء :-

1- كتابه اكثر من موضوع في اليوم لكاتب واحد شي رائع هو الحماس
والدافع الجميل وحب الكتابه

اما عند تصفحك تتفاجاء ان اغلب الخواطر لكاتب واحد لانه قد يكتب في كل
يوم موضوع او موضوعين .. و بهذه الطريقه يهضم حق الخاطره
التي قد زينت باحلى الجمل و المعاني و المفردات و تذهب ادراج الريح
مع المواضيع الاخرى مهمله لما تاخذ نصيبهامن نقد و وجهات نظر!

2- الاسلوب الركيك في الكتابه ....... جمل مكرره ......
معاني عاديه جدا ...... الهدف غير واضح ........ او بالاصح .....
موضوع كامل لاتعرف ماهو المرجو منه سوى حروف مرصوصه ....
لا اقول هذا الكلام اي لابد ان تكون الاديب الاول
او تكون خليفه المنفلوطي او غيرهم
ولكن يجب عليــنا محاولة تطوير اسلوبنا اكثر واكثر .......
لكيتكون الفائده لك و لنا و لغيرنا من القراء ...
أي عندما نقوم بكتابه موضوع رائع فيه معاني جديده و رموز
اروع القارىء شوف يستفيد وانت كذلك سوف تستفيد من أخطاؤك اللغوية...
3- الردود على المواضيع... وهي من اهم اسباب نجاح الخاطره ونجاح
كاتب الخواطر فهي تزيده دافعا للكتابه وتقيم اخطاءه
فأتمنى من الاخوان و الاخوات بمحاوله التواصل بالردود على
الخواطر و ابداءآرائهم حول الكتابات ....
و لا بد ان يكون هناك شي من النقد الهادف لكي يرقى الجميع بكتاباته
و وجدانياته للافضـل ... فالخاطره احاسيس مسطوره و ليست مقالات منشـوره....
أتمنى انه تكون قد عمت الفائده... و استطعت ولو بجزء بسيط
توضيح كيفيه البدء بكتابه الخواطر آمل ان ارى اقلاما جديده تنشر الابداع
و تبوح بما في خيـالها بخواطرها الرائعه في ملتقى خواطرنا ....



منقول للافاده

تحياتي
سمر







0 الحب .................
0 مسائل في صلاة الاحتياط وسجود السهو
0 السويد: العثور على حبة فطر عملاقة تزن كيلو ونصف
0 ما يفعله المحرم اذا وصل مكة
0 احدث ازياء للمحجبات
0 هكذا تتحطم القلوب
0 قدم له والده وجبة عشاء لم تعجبه.. فاشتكى عليه للشرطة!

????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت يونيو 04, 2011 1:09 pm

حـــــــــــب استثنائي ... لمراة اســــــــتثنائية

- 1 -

أكثرُ ما يعذّبني في حُبِّكِ..
أنني لا أستطيع أن أحبّكِ أكثرْ..
وأكثرُ ما يضايقني في حواسّي الخمسْ..
أنها بقيتْ خمساً.. لا أكثَرْ..
إنَّ امرأةً إستثنائيةً مثلكِ
تحتاجُ إلى أحاسيسَ إستثنائيَّهْ..
وأشواقٍ إستثنائيَّهْ..
ودموعٍ إستثنايَّهْ..
وديانةٍ رابعَهْ..
لها تعاليمُها ، وطقوسُها، وجنَّتُها، ونارُها.
إنَّ امرأةً إستثنائيَّةً مثلكِ..
تحتاجُ إلى كُتُبٍ تُكْتَبُ لها وحدَها..
وحزنٍ خاصٍ بها وحدَها..
وموتٍ خاصٍ بها وحدَها
وزَمَنٍ بملايين الغُرف..
تسكنُ فيه وحدها..
لكنّني واأسفاهْ..
لا أستطيع أن أعجنَ الثواني
على شكل خواتمَ أضعُها في أصابعكْ
فالسنةُ محكومةٌ بشهورها
والشهورُ محكومةٌ بأسابيعها
والأسابيعُ محكومةٌ بأيامِها
وأيّامي محكومةٌ بتعاقب الليل والنهارْ
في عينيكِ البَنَفسجيتيْنْ...


- 2 -

أكثرُ ما يعذِّبني في اللغة.. أنّها لا تكفيكِ.
وأكثرُ ما يضايقني في الكتابة أنها لا تكتُبُكِ..
أنتِ امرأةٌ صعبهْ..
كلماتي تلهثُ كالخيول على مرتفعاتكْ..
ومفرداتي لا تكفي لاجتياز مسافاتك الضوئيَّهْ..
معكِ لا توجدُ مشكلة..
إنَّ مشكلتي هي مع الأبجديَّهْ..
مع ثمانٍ وعشرين حرفاً، لا تكفيني لتغطية بوصة
واحدةٍ من مساحات أنوثتكْ..
ولا تكفيني لإقامة صلاة شكرٍ واحدةٍ لوجهك
الجميلْ...
إنَّ ما يحزنني في علاقتي معكِ..
أنكِ امرأةٌ متعدِّدهْ..
واللغةُ واحِدهْ..
فماذا تقترحين أن أفعلْ؟
كي أتصالح مع لغتي..
وأُزيلَ هذه الغُربَهْ..
بين الخَزَفِ، وبين الأصابعْ
بين سطوحكِ المصقولهْ..
وعَرَباتي المدفونةِ في الثلجْ..
بين محيط خصركِ..
وطُموحِ مراكبي..
لاكتشاف كرويّة الأرضْ..


- 3 -

ربما كنتِ راضيةً عنِّي..
لأنني جعلتكِ كالأميرات في كُتُب الأطفالْ
ورسمتُكِ كالملائكة على سقوف الكنائس..
ولكني لستُ راضياً عن نفسي..
فقد كان بإمكاني أن أرسمكِ بطريقة أفضلْ.
وأوزّعَ الوردَ والذَهَبَ حول إليتيْكِ.. بشكلٍ أفضلْ.
ولكنَّ الوقت فاجأني.
وأنا معلَّقٌ بين النحاس.. وبين الحليبْ..
بين النعاس.. وبين البحرْ..
بين أظافر الشهوة.. ولحم المرايا..
بين الخطوط المنحنية.. والخطوط المستقيمهْ..
ربما كنتِ قانعةً، مثل كلّ النساءْ،
بأيّة قصيدة حبٍ . تُقال لكِ..
أما أنا فغير قانعٍ بقناعاتكْ..
فهناك مئاتٌ من الكلمات تطلب مقابلتي..
ولا أقابلها..
وهناك مئاتٌ من القصائدْ..
تجلس ساعات في غرفة الإنتظار..
فأعتذر لها..
إنني لا أبحث عن قصيدةٍ ما..
لإمرأةٍ ما..
ولكنني أبحث عن "قصيدتكِ" أنتِ....


- 4 -

إنني عاتبٌ على جسدي..
لأنه لم يستطع ارتداءكِ بشكل أفضلْ..
وعاتبٌ على مسامات جلدي..
لأنها لم تستطع أن تمتصَّكِ بشكل أفضلْ..
وعاتبٌ على فمي..
لأنه لم يلتقط حبّات اللؤلؤ المتناثرة على امتداد
شواطئكِ بشكلٍ أفضلْ..
وعاتبٌ على خيالي..
لأنه لم يتخيَّل كيف يمكن أن تنفجر البروق،
وأقواسُ قُزَحْ..
من نهدين لم يحتفلا بعيد ميلادهما الثامنِ عشر..
بصورة رسميَّهْ...
ولكن.. ماذا ينفع العتب الآنْ..
بعد أن أصبحتْ علاقتنا كبرتقالةٍ شاحبة،
سقطت في البحرْ..
لقد كان جسدُكِ مليئاً باحتمالات المطرْ..
وكان ميزانُ الزلازلْ
تحت سُرّتِكِ المستديرةِ كفم طفلْ..
يتنبأ باهتزاز الأرضْ..
ويعطي علامات يوم القيامهْ..
ولكنني لم أكن ذكياً بما فيه الكفايه..
لألتقط إشاراتكْ..
ولم أكن مثقفاً بما فيه الكفايه...
لأقرأ أفكار الموج والزَبَدْ
وأسمعَ إيقاعَ دورتكِ الدمويّهْ....


- 5 -

أكثر ما يعذِّبني في تاريخي معكِ..
أنني عاملتُكِ على طريقة بيدبا الفيلسوفْ..
ولم أعاملكِ على طريقة رامبو.. وزوربا..
وفان كوخ.. وديكِ الجنّ.. وسائر المجانينْ
عاملتُك كأستاذ جامعيّْ..
يخاف أن يُحبَّ طالبته الجميلهْ..
حتى لا يخسَر شرَفَه الأكاديمي..
لهذا أشعر برغبةٍ طاغية في الإعتذار إليكِ..
عن جميع أشعار التصوُّف التي أسمعتكِ إياها..
يوم كنتِ تأتينَ إليَّ..
مليئةً كالسنبُلهْ..
وطازجةً كالسمكة الخارجة من البحرْ..


- 6 -

أعتذر إليكِ..
بالنيابة عن ابن الفارض، وجلال الدين الرومي،
ومحي الدين بن عربي..
عن كلَّ التنظيرات.. والتهويمات.. والرموز..
والأقنعة التي كنتُ أضعها على وجهي، في
غرفة الحُبّْ..
يوم كان المطلوبُ منِّي..
أن أكونَ قاطعاً كالشفرة
وهجومياً كفهدٍ إفريقيّْ..
أشعرُ برغبة في الإعتذار إليكِ..
عن غبائي الذي لا مثيلَ له..
وجبني الذي لا مثيل له..
وعن كل الحكم المأثورة..
التي كنتُ أحفظها عن ظهر قلبْ..
وتلوتُها على نهديكِ الصغيريْْنْ..
فبكيا كطفلينِ معاقبينِ.. وناما دون عشاءْ..


- 7 -

أعترفُ لكِ يا سيّدتي..
أنّكِ كنتِ امرأةً إستثنائيَّهْ
وأنَّ غبائي كان استثنائياً...
فاسمحي لي أن أتلو أمامكِ فِعْلَ الندامَهْ
عن كلِّ مواقف الحكمة التي صدرتْ عنِّي..
فقد تأكّد لي..
بعدما خسرتُ السباقْ..
وخسرتُ نقودي..
وخيولي..
أن الحكمةَ هي أسوأُ طَبَقٍ نقدِّمهُ..
لامرأةٍ نحبُّها....

????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت يونيو 04, 2011 1:53 pm

أعنـــــــــــف حب عشـــــــته

تلومني الدنيا إذا أحببته
كأني أنا خلقت الحب واخترعته
كأنني على خدود الورد قد رسمته
.. كأنني أنا التي
للطير في السماء قد علمته
وفي حقول القمح قد زرعته
.. وفي مياه البحر قد ذوبته
.. كأنني أنا التي
كالقمر الجميل في السماء قد علقته
.. تلومني الدنيا إذا
.. سميت من أحب .. أو ذكرته
.. كأنني أنا الهوى
.. وأمه .. وأخته
.. لو كنت أدري
أنه نوع من الإدمان .. ما أدمنته
.. لو كنت أدري أنه
باب كثير الريح ، ما فتحته
.. لو كنت أدري أنه
عود من الكبريت ، ما أشعلته
هذا الهوى . أعنف حب عشته
.. فليتني حين أتاني فاتحا
يديه لي .. رددته
.. وليتني من قبل أن يقتلني
.. قتلته
.. هذا الهوى الذي أراه في الليل
.. أراه .. في ثوبي
.. وفي عطري .. وفي أساوري
.. أراه .. مرسوما على وجه يدي
.. أراه .. منقوشا على مشاعري
.. لو أخبروني أنه
.. طفل كثير اللهو والضوضاء ما أدخلته
.. وأنه سيكسر الزجاج في قلبي
.. لما تركته
.. لو اخبروني أنه
سيضرم النيران في دقائق
ويقلب الأشياء في دقائق
ويصبغ الجدران بالأحمر والأزرق في دقائق
.. لكنت قد طردته
.. يا أيها الغالي الذي
.. أرضيت عني الله .. إذ أحببته
هذا الهوى ..
أروع حب عشته
فليتني حين أتاني زائرا
.. بالورد قد طوقته
.. وليتني حين أتاني باكيا
.. فتحت أبوابي له .. وبسته
.. وبسته
.. وبسته

????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت يونيو 04, 2011 2:57 pm

متى يعلنون وفاة العرب؟؟

- 1 -

أحاولُ منذ الطُفولةِ رسْمَ بلادٍ
تُسمّى - مجازا - بلادَ العَرَبْ
تُسامحُني إن كسرتُ زُجاجَ القمرْ...
وتشكرُني إن كتبتُ قصيدةَ حبٍ
وتسمحُ لي أن أمارسَ فعْلَ الهوى
ككلّ العصافير فوق الشجرْ...
أحاول رسم بلادٍ
تُعلّمني أن أكونَ على مستوى العشْقِ دوما
فأفرشَ تحتكِ ، صيفا ، عباءةَ حبي
وأعصرَ ثوبكِ عند هُطول المطرْ...

- 2 -

أحاولُ رسْمَ بلادٍ...
لها برلمانٌ من الياسَمينْ.
وشعبٌ رقيق من الياسَمينْ.
تنامُ حمائمُها فوق رأسي.
وتبكي مآذنُها في عيوني.
أحاول رسم بلادٍ تكون صديقةَ شِعْري.
ولا تتدخلُ بيني وبين ظُنوني.
ولا يتجولُ فيها العساكرُ فوق جبيني.
أحاولُ رسْمَ بلادٍ...
تُكافئني إن كتبتُ قصيدةَ شِعْرٍ
وتصفَحُ عني ، إذا فاض نهرُ جنوني

- 3 -

أحاول رسم مدينةِ حبٍ...
تكون مُحرّرةً من جميع العُقَدْ...
فلايذبحون الأنوثةَ فيها...ولايقمَعون الجَسَدْ...

- 4 -

رَحَلتُ جَنوبا...رحلت شمالا...
ولافائدهْ...
فقهوةُ كلِ المقاهي ، لها نكهةٌ واحدهْ...
وكلُ النساءِ لهنّ - إذا ما تعرّينَ-
رائحةٌ واحدهْ...
وكل رجالِ القبيلةِ لايمْضَغون الطعامْ
ويلتهمون النساءَ بثانيةٍ واحدهْ.

- 5 -

أحاول منذ البداياتِ...
أن لاأكونَ شبيها بأي أحدْ...
رفضتُ الكلامَ المُعلّبَ دوما.
رفضتُ عبادةَ أيِ وثَنْ...

- 6 -

أحاول إحراقَ كلِ النصوصِ التي أرتديها.
فبعضُ القصائدِ قبْرٌ،
وبعضُ اللغاتِ كَفَنْ.
وواعدتُ آخِرَ أنْثى...
ولكنني جئتُ بعد مرورِ الزمنْ...

- 7 -

أحاول أن أتبرّأَ من مُفْرداتي
ومن لعْنةِ المبتدا والخبرْ...
وأنفُضَ عني غُباري.
وأغسِلَ وجهي بماء المطرْ...
أحاول من سلطة الرمْلِ أن أستقيلْ...
وداعا قريشٌ...
وداعا كليبٌ...
وداعا مُضَرْ...

- 8 -

أحاول رسْمَ بلادٍ
تُسمّى - مجازا - بلادَ العربْ
سريري بها ثابتٌ
ورأسي بها ثابتٌ
لكي أعرفَ الفرقَ بين البلادِ وبين السُفُنْ...
ولكنهم...أخذوا عُلبةَ الرسْمِ منّي.
ولم يسمحوا لي بتصويرِ وجهِ الوطنْ...

- 9 -

أحاول منذ الطفولةِ
فتْحَ فضاءٍ من الياسَمينْ
وأسّستُ أولَ فندقِ حبٍ...بتاريخ كل العربْ...
ليستقبلَ العاشقينْ...
وألغيتُ كل الحروب القديمةِ...
بين الرجال...وبين النساءْ...
وبين الحمامِ...ومَن يذبحون الحمامْ...
وبين الرخام ومن يجرحون بياضَ الرخامْ...
ولكنهم...أغلقوا فندقي...
وقالوا بأن الهوى لايليقُ بماضي العربْ...
وطُهْرِ العربْ...
وإرثِ العربْ...
فيا لَلعجبْ!!

- 10 -

أحاول أن أتصورَ ما هو شكلُ الوطنْ؟
أحاول أن أستعيدَ مكانِيَ في بطْنِ أمي
وأسبحَ ضد مياه الزمنْ...
وأسرقَ تينا ، ولوزا ، و خوخا،
وأركضَ مثل العصافير خلف السفنْ.
أحاول أن أتخيّلَ جنّة عَدْنٍ
وكيف سأقضي الإجازةَ بين نُهور العقيقْ...
وبين نُهور اللبنْ...
وحين أفقتُ...اكتشفتُ هَشاشةَ حُلمي
فلا قمرٌ في سماءِ أريحا...
ولا سمكٌ في مياهِ الفُراطْ...
ولا قهوةٌ في عَدَنْ...

- 11 -

أحاول بالشعْرِ...أن أُمسِكَ المستحيلْ...
وأزرعَ نخلا...
ولكنهم في بلادي ، يقُصّون شَعْر النخيلْ...
أحاول أن أجعلَ الخيلَ أعلى صهيلا
ولكنّ أهلَ المدينةِيحتقرون الصهيلْ!!

- 12 -

أحاول - سيدتي - أن أحبّكِ...
خارجَ كلِ الطقوسْ...
وخارج كل النصوصْ...
وخارج كل الشرائعِ والأنْظِمَهْ
أحاول - سيدتي - أن أحبّكِ...
في أي منفى ذهبت إليه...
لأشعرَ - حين أضمّكِ يوما لصدري -
بأنّي أضمّ تراب الوَطَنْ...

- 13 -

أحاول - مذْ كنتُ طفلا، قراءة أي كتابٍ
تحدّث عن أنبياء العربْ.
وعن حكماءِ العربْ... وعن شعراءِ العربْ...
فلم أر إلا قصائدَ تلحَسُ رجلَ الخليفةِ
من أجل جَفْنةِ رزٍ... وخمسين درهمْ...
فيا للعَجَبْ!!
ولم أر إلا قبائل ليست تُفرّق ما بين لحم النساء...
وبين الرُطَبْ...
فيا للعَجَبْ!!
ولم أر إلا جرائد تخلع أثوابها الداخليّهْ...
لأيِ رئيسٍ من الغيب يأتي...
وأيِ عقيدٍ على جُثّة الشعب يمشي...
وأيِ مُرابٍ يُكدّس في راحتيه الذهبْ...
فيا للعَجَبْ!!

- 14 -

أنا منذ خمسينَ عاما،
أراقبُ حال العربْ.
وهم يرعدونَ، ولايمُطرونْ...
وهم يدخلون الحروب، ولايخرجونْ...
وهم يعلِكونَ جلود البلاغةِ عَلْكا
ولا يهضمونْ...

- 15 -

أنا منذ خمسينَ عاما
أحاولُ رسمَ بلادٍ
تُسمّى - مجازا - بلادَ العربْ
رسمتُ بلون الشرايينِ حينا
وحينا رسمت بلون الغضبْ.
وحين انتهى الرسمُ، ساءلتُ نفسي:
إذا أعلنوا ذاتَ يومٍ وفاةَ العربْ...
ففي أيِ مقبرةٍ يُدْفَنونْ؟
ومَن سوف يبكي عليهم؟
وليس لديهم بناتٌ...
وليس لديهم بَنونْ...
وليس هنالك حُزْنٌ،
وليس هنالك مَن يحْزُنونْ!!

- 16 -

أحاولُ منذُ بدأتُ كتابةَ شِعْري
قياسَ المسافةِ بيني وبين جدودي العربْ.
رأيتُ جُيوشا...ولا من جيوشْ...
رأيتُ فتوحا...ولا من فتوحْ...
وتابعتُ كلَ الحروبِ على شاشةِ التلْفزهْ...
فقتلى على شاشة التلفزهْ...
وجرحى على شاشة التلفزهْ...
ونصرٌ من الله يأتي إلينا...على شاشة التلفزهْ...

- 17 -

أيا وطني: جعلوك مسلْسلَ رُعْبٍ
نتابع أحداثهُ في المساءْ.
فكيف نراك إذا قطعوا الكهْرُباءْ؟؟

- 18 -

أنا...بعْدَ خمسين عاما
أحاول تسجيل ما قد رأيتْ...
رأيتُ شعوبا تظنّ بأنّ رجالَ المباحثِ
أمْرٌ من الله...مثلَ الصُداعِ...ومثل الزُكامْ...
ومثلَ الجُذامِ...ومثل الجَرَبْ...
رأيتُ العروبةَ معروضةً في مزادِ الأثاث القديمْ...
ولكنني...ما رأيتُ العَرَبْ ...!!



لندن - 1994


????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت أغسطس 13, 2011 2:02 pm

كتاب الحب

شعر نزار قباني


ما دمت يا عصفورتي الخضراء
حبيبتي
إذن .. فإن الله في السماء

تسألني حبيبتي
ما الفرق ما بيني وما بين السما ؟
الفرق ما بينكما
أنك إن ضحكت يا حبيبتي
أنسى السما

الحب يا حبيبتي
قصيدة جميلة مكتوبة على القمر
الحب مرسوم على جميع أوراق الشجر
. . الحب منقوش على
ريش العصافير ، وحبات المطر
لكن أي امرأة في بلدي
إذا أحبت رجلا
ترمى بخمسين حجر

حين أنا سقطت في الحب
. . تغيرت
تغيرت مملكة الرب
صار الدجى ينام في معطفي
وتشرق الشمس من الغرب

يا رب قلبي لم يعد كافيا
لأن من أحبها .. تعادل الدنيا
فضع بصدري واحدا غيره
يكون في مساحة الدنيا

ما زلت تسألني عن عيد ميلادي
سجل لديك إذن .. ما أنت تجهله
تاريخ حبك لي .. تاريخ ميلادي

لو خرج المارد من قمقمه
وقال لي : لبيك
دقيقة واحدة لديك
تختار فيها كل ما تريده
من قطع الياقوت والزمرد
لاخترت عينَيْكِ .. بلا تردد


القصيدة طويلة ، واكتفى شاعرنا منير نزيد بهذا القدر منها .
__________________
يا حلوتي لا تغضبي إن كنت أخطأت الطريقة
فأنـا صغير لم أزل أهـــوى الأحاديث الرقيقة
أهوى العصافير الشجية والفراشات الطليقة
إن شئت زخرفة القصائد بالحكايات الرشيقة
فلتصفحي فالشعر يبعد خطوتين عن الحقيقة

بيت الكاتب العربي
http://www.arabworldbooks.com/authors/ahmed_aktash.htm
شبكة الذاكرة الثقافية
http://www.althakerah.net/authors.php?Id=1467

????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت أغسطس 13, 2011 2:38 pm

رسالة من تحت الماء


إن كنتَ صديقي.. ساعِدني

كَي أرحَلَ عَنك..

أو كُنتَ حبيبي.. ساعِدني

كَي أُشفى منك

لو أنِّي أعرِفُ أنَّ الحُبَّ خطيرٌ جِدَّاً

ما أحببت

لو أنِّي أعرفُ أنَّ البَحرَ عميقٌ جِداً

ما أبحرت..

لو أنِّي أعرفُ خاتمتي

ما كنتُ بَدأت...



إشتقتُ إليكَ.. فعلِّمني

أن لا أشتاق

علِّمني كيفَ أقُصُّ جذورَ هواكَ من الأعماق

علِّمني كيف تموتُ الدمعةُ في الأحداق

علِّمني كيفَ يموتُ القلبُ وتنتحرُ الأشواق



إن كنتَ قويَّاً.. أخرجني

من هذا اليَمّ..

فأنا لا أعرفُ فنَّ العوم

الموجُ الأزرقُ في عينيك.. يُجرجِرُني نحوَ الأعمق

وأنا ما عندي تجربةٌ

في الحُبِّ .. ولا عندي زَورَق

إن كُنتُ أعزُّ عليكَ فَخُذ بيديّ

فأنا عاشِقَةٌ من رأسي حتَّى قَدَمَيّ

إني أتنفَّسُ تحتَ الماء..

إنّي أغرق..

أغرق..

أغرق..

__________________
يا حلوتي لا تغضبي إن كنت أخطأت الطريقة
فأنـا صغير لم أزل أهـــوى الأحاديث الرقيقة
أهوى العصافير الشجية والفراشات الطليقة
إن شئت زخرفة القصائد بالحكايات الرشيقة
فلتصفحي فالشعر يبعد خطوتين عن الحقيقة

بيت الكاتب العربي
http://www.arabworldbooks.com/authors/ahmed_aktash.htm
شبكة الذاكرة الثقافية
http://www.althakerah.net/authors.php?Id=1467

????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت أغسطس 13, 2011 3:28 pm

قارئة الفنجان

جَلَسَت والخوفُ بعينيها

تتأمَّلُ فنجاني المقلوب

قالت:

يا ولدي.. لا تَحزَن

فالحُبُّ عَليكَ هوَ المكتوب

يا ولدي،

قد ماتَ شهيداً

من ماتَ على دينِ المحبوب

فنجانك دنيا مرعبةٌ

وحياتُكَ أسفارٌ وحروب..

ستُحِبُّ كثيراً يا ولدي..

وتموتُ كثيراً يا ولدي

وستعشقُ كُلَّ نساءِ الأرض..

وتَرجِعُ كالملكِ المغلوب



بحياتك يا ولدي امرأةٌ

عيناها، سبحانَ المعبود

فمُها مرسومٌ كالعنقود

ضحكتُها موسيقى و ورود

لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ..

وطريقكَ مسدودٌ.. مسدود

فحبيبةُ قلبكَ.. يا ولدي

نائمةٌ في قصرٍ مرصود

والقصرُ كبيرٌ يا ولدي

وكلابٌ تحرسُهُ.. وجنود

وأميرةُ قلبكَ نائمةٌ..

من يدخُلُ حُجرتها مفقود..

من يطلبُ يَدَها..

من يَدنو من سورِ حديقتها.. مفقود

من حاولَ فكَّ ضفائرها..

يا ولدي..

مفقودٌ.. مفقود



بصَّرتُ.. ونجَّمت كثيراً

لكنّي.. لم أقرأ أبداً

فنجاناً يشبهُ فنجانك

لم أعرف أبداً يا ولدي..

أحزاناً تشبهُ أحزانك

مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً

في الحُبِّ .. على حدِّ الخنجر

وتَظلَّ وحيداً كالأصداف

وتظلَّ حزيناً كالصفصاف

مقدوركَ أن تمضي أبداً..

في بحرِ الحُبِّ بغيرِ قُلوع

وتُحبُّ ملايينَ المَرَّاتِ...

وترجعُ كالملكِ المخلوع..

__________________
يا حلوتي لا تغضبي إن كنت أخطأت الطريقة
فأنـا صغير لم أزل أهـــوى الأحاديث الرقيقة
أهوى العصافير الشجية والفراشات الطليقة
إن شئت زخرفة القصائد بالحكايات الرشيقة
فلتصفحي فالشعر يبعد خطوتين عن الحقيقة

بيت الكاتب العربي
http://www.arabworldbooks.com/authors/ahmed_aktash.htm
شبكة الذاكرة الثقافية
http://www.althakerah.net/authors.php?Id=1467


????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت أغسطس 13, 2011 3:29 pm

مدرسة الحب

علَّمَني حُبُّكِ أن أحزن

وأنا مُحتَاجٌ منذُ عصور

لامرأةٍ تَجعَلَني أحزن

لامرأةٍ أبكي بينَ ذراعيها

مثلَ العُصفُور..

لامرأةٍ تَجمعُ أجزائي

كشظايا البللورِ المكسور

***

علَّمني حُبّكِ.. سيِّدتي

أسوأَ عادات

علّمني أفتحُ فنجاني

في الليلةِ آلافَ المرّات

وأجرّبُ طبَّ العطّارينَ..

وأطرقُ بابَ العرّافات

علّمني.. أخرجُ من بيتي

لأمشِّط أرصفةَ الطُرقات

وأطاردَ وجهكِ..

في الأمطارِ، وفي أضواءِ السيّارات

و أطارد ثوبك..

في أثواب المجهولات

وأطاردَ طيفكِ..

حتّى.. حتّى..

في أوراقِ الإعلانات

***

علّمني حُبّكِ

كيفَ أهيمُ على وَجهي ساعات

بَحثاً عن شِعرٍ غَجَريٍّ

تحسُدُهُ كُلُّ الغَجريّات

بحثاً عن وجهٍ.. عن صوتٍ..

هوَ كُلُّ الأوجهِ والأصوات

***

أدخلني حبُّكِ سيِّدتي

مُدُنَ الأحزان ..

وأنا من قبلكِ لم أدخل

مُدُنَ الأحزان..

لم أعرِف أبداً ..

أن الدمعَ هو الإنسان

أن الإنسانَ بلا حزنٍ..

ذكرى إنسان..

***

علّمني حبكِ..

أن أتصرَّفَ كالصّبيان

أن أرسمَ وجهك..

بالطبشورِ على الحيطان

وعلى أشرعةِ الصَّيادين

على الأجراسِ، على الصُّلبان

علّمني حبكِ.. كيف الحبُّ

يغيّرُ خارطةَ الأزمان ..

علّمني.. أنِّي حينَ أُحِبُّ

تكُفُّ الأرضُ عن الدوران..

علّمني حُبك أشياءً

ما كانت أبداً في الحُسبان

فقرأتُ أقاصيصَ الأطفالِ..

دخلتُ قصورَ ملوكِ الجان

وحلمتُ بأن تتزوجني

بنتُ السلطان ..

تلكَ العيناها..

أصفى من ماء الخُلجان

تلك الشفتاها..

أشهى من زهرِ الرُّمان

وحلمتُ بأني أخطِفُها مثلَ الفُرسان..

و حلمت بأني أهديها أطواق اللؤلؤ و المرجانْ..

علَّمني حُبُّكِ، يا سيِّدتي، ما الهذيان

علّمني.. كيفَ يمرُّ العُمر

ولا تأتي بنتُ السلطان..

***

علمني حبكِ..

كيف أحبك في كل الأشياءْ

في الشجر العاري, في الأوراق اليابسة الصفراءْ

في الجو الماطر.. في الأنواءْ..

في أصغر مقهى.. نشرب فيهِ..

مساءً..قهوتنا السوداءْ..

علمني حبك أن آوي..

لفنادقَ ليس لها أسماءْ

و كنائس ليس لها أسماءْ

و مقاهٍ ليس لها أسماءْ

علمني حبكِ..كيف الليلُ

يضخم أحزان الغرباءْ..

علمني..كيف أرى بيروتْ

إمرأة..طاغية الإغراءْ..

إمراةً..تلبس كل كل مساءْ

أجمل ما تملك من أزياءْ

و ترش العطرعلى نهديها

للبحارةِ..و الأمراء..

علمني حبك أن أبكي من غير بكاءْ

علمني كيف ينام الحزن

كغلام مقطوع القدمينْ..

في طرق (الروشة) و (الحمراء)..

علّمني حُبُّكِ أن أحزن

وأنا مُحتَاجٌ منذُ عصور

لامرأةٍ تَجعَلَني أحزن

لامرأةٍ أبكي بينَ ذراعيها

مثلَ العُصفُور..

لامرأةٍ تَجمعُ أجزائي

كشظايا البللورِ المكسور

__________________
يا حلوتي لا تغضبي إن كنت أخطأت الطريقة
فأنـا صغير لم أزل أهـــوى الأحاديث الرقيقة
أهوى العصافير الشجية والفراشات الطليقة
إن شئت زخرفة القصائد بالحكايات الرشيقة
فلتصفحي فالشعر يبعد خطوتين عن الحقيقة

بيت الكاتب العربي
http://www.arabworldbooks.com/authors/ahmed_aktash.htm
شبكة الذاكرة الثقافية
http://www.althakerah.net/authors.php?Id=1467


????
زائر

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف ???? في السبت أغسطس 13, 2011 3:48 pm

من اجمل ماقيل في شعر الشاعر نزار قباني حبيت انقلها لكم


إني خيرتكِ .. فاختاري
ما بين الموت على صدري
أو فوق دفاتر أشعاري
إختاري الحب .. أو اللاحب
فجبن أن لا تختاري..
لا توجد منطقة وسطى
ما بين الجنةِ والنارِ ..


إرمي أوراقكِ كاملة..
وسأرضى عن أي قرارِ
قولي .. إنفعلي .. إنفجري
لا تقفي مثل المسمارِ
لا يمكن أن أبقى أبداً
كالقشة تحت الأمطار ..
إختاري قدراً بين اثنين
وما أعنفها أقداري..


مرهقة ها أنتِ .. وخائفةٌ
وطويل جداً .. مشواري
غوصي في البحر .. أو ابتعدي
لا بحر .. من غير دوارِ..
الحب .. مواجهة كبرى
إبحارٌ ضد التيارِ..
صلب , وعذابٌ , ودموعٌ
ورحيل بين الأقمارِ..


يقتلني جبنكِ .. يا امرأة
تتسلى من خلف ستارِ
إني لا أؤمن في حب
لا يحمل نزق الثوارِ..
لا يكسر كل الأسوارِ
لا يضرب مثل الإعصارِ
آه .. لو حبكِ يبلعني
يقلعني مثل الإعصار ..


إني خيرتكِ .. فاختاري
ما بين الموت على صدري
أو فوق دفاتر أشعاري
لا توجد منطقة وسطى
ما بين الجنة والنارِ .[/b].
avatar
حنان العراق
عاشق جديد للقدس
عاشق جديد للقدس

عدد المساهمات : 44
نقاط : 73
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/08/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف حنان العراق في الخميس سبتمبر 08, 2011 2:19 pm

08 سبتمبر, 2011


قصيدة المهم أن تأتي للشاعر عمر القاضي والحقوق لشبكة ديراستيا فلسطين معكم




08 سبتمبر, 2011


قصيدة المهم أن تأتي للشاعر عمر القاضي والحقوق لشبكة ديراستيا فلسطين معكم



قصيدة المهم أن تأتي فتعالي
أني أحبك أني أحبك
فلا تستغربي قولي
أني أحبك من قرنين
من قلبي ومن عقلي
أنا غارق في البحر بالعينين
ايا طوقي ويا أملي
وشوك الورد يجرحني
وانت الورد في حقلي
تعالي يا معلمتي وملهمتي
عن الأحزان فأنفصلي
وأنا في الضفة الأخرى
اليك الجسر فانتقلي
هلمـّي يا ربيع العمر
شتاء دائم فصلي
كما شئت وكما أمرت
ملاحظة : يمكنكم النقل مع الأبقاء على الرابط
والحقوق محفوظة لشبكة ديراستيا فلسطين معكم

[url=http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830]http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830[/url]
بلا ضم بلا ضم
بلا لثم بلا لثم
بلاقبل بلا قبل
لكني أناجيكي واسألك
كيف يكون هذا الحب ؟؟؟؟؟
وكيف يكون الحب حبا ؟؟؟؟
بلا ضم بلا لثم بلا قبل !!!!
هلـّمي أقبلي لا تترددي
أقتربي قليلا لا تتمردي
حاولي جربي قد تتجددي
جوريـّة الخد فتورّدي
فحبي ليس بمبتذل
بيضاء القلب قاتلتي ومنعشتي
خضراء الدرب معذبتي وساحرتي
عصيـّة الحب مغرقتي ومنقذتي
ملاحظة : يمكنكم النقل مع الأبقاء على الرابط
والحقوق محفوظة لشبكة ديراستيا فلسطين معكم

[url=http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830]http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830[/url]
عنقود العنب مقرّبتي ومبعدتي
فأنت اروع من حولي
يا أعذب الآهات في المـّوال
يا أجمل الرّنات في الموبايل
يا أميرة الحسن وملكة الدلال
طمأنيني عنك كيف الحال ؟؟
يا من سكنتي البال
أدرخلي سهلي وادعة وحافية
أجعلي كفـّي بالحنـّاء مورقة
أعزفي الأوتار بالألحان حالمة
وأرسمي الأيام بالألوان ناصعة
حاولي وترجمي جملي
أركضي في وريدي كالحجل
طيري وألثمي الدّين كالنـّحل
عمّدي دنياي بالأمطار والقبل

ملاحظة : يمكنكم النقل مع الأبقاء على الرابط

والحقوق محفوظة لشبكة ديراستيا فلسطين

[url=http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830]http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830[/url]
وأسكني عينـّي والأحداق بالمقل
تابعي استمري وأستكملي
ناعم حالم شوكي ولن يجرح
متمترس بغمده سيفي ولن يفتح
وقلب القلب مسجون وقد يذبح
ودمع العين يحرجني بما يفصح
وليلي ليس كالليل
وشابّ كان يسكنني تلاشى
وذاك الوتر في قوسي تراخى
وجنح الليل في شعري تناهى
وجلّ السّوسن الأسود فيه توارى
لم يبقى سوى الفلّ
بعيد مقفر مشرف بيتي
ضئيل شحيح مدبر بختي
تعالي سامريني وأقتلي وقتي
هلـّمي جامليني وأسمعي نكتي
وناديني خفيف الظلّ
تعالي نزرع الورد والوعد والغد والرّيحان
تعالي نركب الخيل بالسّاعات في الوديان
فقد أعتزلت ركوب الخيل منذ زمان
وأدمنت التجديف في عينيك بلا شطآن
أسهري معي ولا تتعجلي
يا شعرا هابطا على الأكتاف كالشلاّل في الوادي
يا نهدا كاعبا ريان ولهان كالأحلام كالوعد
يا خجلا يانعا ملوّنا في الخد يناديني كالورد
ويا ثغرا باسما كالفجر والجلناروالأنهار والكادي
فكم يحتاج للقبل
ملاحظة : يمكنكم النقل مع الأبقاء على الرابط
والحقوق محفوظة لشبكة ديراستيا فلسطين معكم

[url=http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830]http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830[/url]
تعالي وأسكني الرّمشين والعينين والأحداق
تعالي نلملم التفاح والرّمان والمشتاق للمشتاق
هلمّي وأشعلي النيران بالأنفاس والأشواق
تكرّمي بنزع المكياج والأصباغ والأحلاق
دعينا نكتفي بالكحل
أنا في الحب كالأطفال أحيانا
أحب اللّعب وأهوى العبث و أكتشاف الأشياء
أصنع الفوضى وألعب بالكبريت وأعشق الضوضاء
أضحك وأبكي من قلبي حياتي سعادة وأنطواء
أدلل من أحبها وأغضبها وأضحكها لدرجة البكاء
فجاريني وناديني أيا طفلي

ملاحظة : يمكنكم النقل مع الأبقاء على الرابط

والحقوق محفوظة لشبكة ديراستيا فلسطين معكم

[url=http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830]http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830[/url]

وأنا في الحب كالأبطال أحيانا
الحب عندي أنتصار وأنكسار نسيم وأنواء
والعشق عندي كر وفر عطش وأرتواء
والحياة أراها صعود وهبوط تقدم وأنكفاء
الحب ياسيدتي صفاء وغيوم علل وشفاء
فضمّيني وناديني أيا بطلي
أعيديني لطفل كان يملكني لألعابي
أرجعيني لبيت كان يسكنني لدولابي
لقاع الدار للجيران والأولاد أصحابي
لكهف كان بالجبل يخيفني وأترابي
أحبيني بلا جدل
تعالي أمامي الآن أقتربي
كرمح أخضر يانع نجب
لحب كان في الأحلام والكتب
وأنا مستغرب للآن ألم تذب ؟؟!!
هلـّمي الآن بلا خوف بلا خجل
ظلال الحب بالرّمشين تسحرني
ونبع العطر بالكفيّن يأسرني

ملاحظة : يمكنكم النقل مع الأبقاء على الرابط

والحقوق محفوظة لشبكة ديراستيا فلسطين معكم

[url=http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830]http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830[/url]

وطعم الجمر بالشـّفتين يحرقني
وكحل الهند بالعينين يقتلني
فزيدي القتل وأكتحلي
وصبي الجمر في الكفـّين
وقيدي الشـّوق وأشتعلي
وتوت يسكن الشـّفتين
وأقراص من العسل
وعربون الحب مولاتي
قطرات من العسل
تعالي نحوي وأتكئي
أحبيني أنا أخشى من الفشل
الاقيكي بضحكات بريئات
وأبكي حين ترتحلي
وحبك في شعاب القلب يعشبه

ملاحظة : يمكنكم النقل مع الأبقاء على الرابط

والحقوق محفوظة لشبكة ديراستيا فلسطين معكم

[url=http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830]http://alqadi.yoo7.com/t2821-topic#7830[/url]

قوليها أحبك لم الوجل
أعيدي القلب للقب
فقلبي طائر مكسور يعاني غربة الطيران
فؤادي شاطئ مسكون بالذكرى وبالأحزان
أشرعتي غادرت سفني فلا مرسى ولا شطآن
تعالي كيف ما شئت
بلا ضم بلا لثم بلا قبل
المهم ان تأتي
فتعالي
الحقوق للشاعر عمر القاضي
بااااائع الورد - 8-9-2011
]




عدل سابقا من قبل ريم الرياض في الخميس سبتمبر 08, 2011 7:45 pm عدل 2 مرات
avatar
حنان العراق
عاشق جديد للقدس
عاشق جديد للقدس

عدد المساهمات : 44
نقاط : 73
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/08/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف حنان العراق في السبت سبتمبر 10, 2011 4:09 pm

10 سبتمبر, 2011


قصيدة ابو مازن ادعس واحنا معاك للشاعر عمر القاضي بمناسبة استحقاق ايلول



قصيدة : ابو مازن ادعس واحنا معاك
للشاعر عمر القاضي - بائع الورد - بمناسبة استحقاق ايلول وهي اهداء للأخ الريس محمود عباس باللهجة الفلسطينية
تمت الصياغة النهائية في 10-9-2011
هذي حكاية شعب صانع مستحيل
غصن يانع ما ينكسر مهما يميل
درب نازف ودمع جاري وليل
كفاح وجراح فجر ونصر وصهيل
هيـّها قصة نكبتي وثورتي ودولتي
من غزة من بيسان من بير السّبع
من جنين من صفد من تل الربيع
سالت دمانا ع الثرى مثل النـّبع
ناموا وتغطـّوا وتناسونا الرّبع
ضبّوا الدفاتر وكسروا القلم
خبّوا الخريطة وأخفوا العلم
وصارت العيشة طابور وأمم
وفلسطين لاجئين وكرتات وخيم
في 6 قبور دفنوا الوطن
من غير مراسم او مسيرة او ورود
بكل جلافة بكل صلافة بكل برود
بلا جنازة او تحيّة او بارور
دفنوا الأمل زرعوا الألم والحدود
تعبّى التابوت وفاض
من دم ينزف في الكفن
غطـّى القرى عبّى المدن
مات الضـّمير وقف الزمن
صفقة خيانة وصرنا بليّا وطن
جيوش العرب ما قصّرت
بس ماكو اوامر يا فلاح
بسلاح فاسد قاتلت
لكن كده الأوامر يا صلاح
البلاد راحت يا حليمة
مفروشة راحت يا كفاح
وما يوم غادرنا الأمل
رغم الغدر رغم الجراح
الجلد جلدي والضـّفر ضفري
النكبة جرحي واللجوء قدري
الوطن مأسور والليل فجري
والجرح اخضر وعطشان نهري
وانا نايم ع فرشة نار
وجمر وشوق بأحضاني
مشيت الدّرب مع ربعي
معاناتي واحلامي واحزاني
وانا ماشي بدرب طويل
وشوك النكبة ادماني
انا وخيّ نعليّ الصوت
والألم فينا جّواني
قهرنا الغول والتـّعذيب
القمع والتـّرغيب والتـّرهيب
الهجرة والخيمة والتـّتويب
والتـّوطين والتـّجنيس والتـّذويب
وانطلقنا بأسم الله
ويمين الله ما نرجع
مشينا مع يمين الله
لغير الله ما نركع
في حساب مهرك فلسطين
غير الدّم ما ندفع
وكرمال عيونك يا وطن
ع جبالك والعلم نرفع
وكتبت اسمك انا يمّه
كتبت اسمك على سلاحي
وسقيت وردك من جراحي
ونوّر فجري وصباحي
وتاج ع الراس بأفراحي
مشينا بليلة ما فيها قمر
وقلنا يا رب ياااااارب
ودمّي نوّر بشلاّله
بجريانه طريق الشـّعب
والمارد الفلسطيني الفتحاوي
مضى وحده يشق الدّرب
درب الثورة والجماهير
درب الكرامة والشهامة
درب العودة والعزّة والتـّحرير
في 1-1- سنة الخمسة والستين
من رحم الموت اطلعت
من سنان الخيمة افلتت
من نياب الحوت انطلقت
في ثم الموت وعبرت
من رماد النكبة والعهر
والخناجر مسمومة في الظهر
والطـّعاين في العتايم والخصر
وفي عيلبون صلـّينا الفجر
فلسطين يا ملقى حبابنا
ويا وطن هيّاهم غيّبنا
قدّامنا الهدف قدّامنا
بنينا جسر بعظامنا
لفـّينا السّلك على اجسامنا
فجّرنا الهدف بألغامنا
يا عيلبون يا عيلبون تهنابنا
في المعركة ورصاص
احمد يناديني
خذ مني هالمنديل غرقان في دمّي
خذ مني هالمنديل ودّيه لا أمي
بحبك يا أمي والموت يناديلي
وع القبر يا أمي قيدي قناديلي
يا يمّه سامحيني يا يمّه وادعيلي
وأحمد بصوت عالي
الجنـّة تناديلي نيّالي نيّالي
اقصف معي يا خوي ناور معي وأزحف
مانهرب من الموت وشجاعة ما توصف
وفي المعركة جدعان ورموشنا ما ترف
معانا دكتريوف ومعانا كلاشنكوف
والبي سفن B7على الكتف جاهز
وقنابل تتفجّر
ويزرد الرّشاش والدّوشكا تزأر
رجال الفتح ردّوا والعاصفة تثأر
اليوم يومك يا نهر وأهداف تدمّر
وعريسنا احمد يخيّط ع الخمسميّة
دورية ع كتف الجبل وفي السهل آليّة
اليوم يومك يا وطن لو 20دوريّة
والقلب اقوى من الصّخر وع الراس كوفيّة
برصاص مشنشل يا الرّبع وع الخصر كوفيّة
وحزام ناسف ع البدن ربع الفدائيّة
يا ريت يمتد العمر بس ساعة زمانيّة
كنت صلـّت العصر وسلاحي بيديّه
وأمي تستنى الخبر وع ظهر عليّه
وأتبشـّري بالنصـّر يا غاليه عليّه
من ريحا وصلنا الخبر وصلوا الفدائيّه
رافعين رايات النـّصر 100 ورى 100
معهم ابو عمار معهم ابو مازن
راياتهم تشمخ بالعّز مرويّه
راسك يابو مازن بالمجد مرفوعة
ادعس يابو مازن ع دروب حريّه
جبينك يا بو مازن بالغار زيّناه
وراك ومعاك يا بو مازن يا صافي النيّه
هذا الوقت وقتك وفيك ينشـّد الظهر
وعلامنا نرفع وفلسطين عربيّه
194 ارقام دولتنا ووحدتنا وهويّتنا
والفيتو تجاهلناه ومنقوع في الميّه
يا يمّه ظلـّي زغردي والورد باب الدّار
بعد يا ياسر منتهى بل بلّش المشوار
كل الفصائل قاتلت وكل الحمايل نار
بنت ومره شب وصبي وختيار
ع الموت نهجم ع الوغى ويا ليل كون نهار
رشي الورد رشي العطر ع ربع ابو عمار
رافعين رايات النصر ع درب ابو عمار
الحقوق للشاعر عمر القاضي
بااااائع الورد
وهذا اسهام متواضع منى في حملة فلسطين الدولة رقم 194 في الامم المتحدة كاملة السيادة والعضوية بعاصمتها القدس الشريف



avatar
محمد عبد النعيم حسن
المبدعين
المبدعين

عدد المساهمات : 431
نقاط : 840
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/07/2011
العمر : 41
الموقع : cabten5555@yahoo.com

رد : ارشيف الخواطر فى شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف محمد عبد النعيم حسن في الأحد سبتمبر 11, 2011 5:08 am

مشكورين كل من قاموا بعمل هذا الأرشيف
ولهم منى جزيل الشكر والتقدير
ربنا ينصرك يا فلسطين
ويرفع رايتك
ويجعل عاصمتك القدس الشرقية









avatar
حلا السعودية
عاشق نشيط للقدس
عاشق نشيط للقدس

عدد المساهمات : 69
نقاط : 120
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف حلا السعودية في الأربعاء أكتوبر 19, 2011 11:42 am

صـــــــــــــــادقة أحســـــــــاس
بالفصحى المبسطة
صادقة أحساس
للمجد والسؤدد والحنان
يا أجمل أيام عمري
ومحطة عطر تأبى على
النسيان
يا أجمل الآهات
في شعري
والهمسة والقلب
والأقحوان
يا أنيني ونزيفي
يا جرح جرحي والشريان
يا فرح القصيدة
دمع ونبع وشقائق
نعمان
يا بوح الصمت
يا وقت الوقت والبلاغة
والبيان
يا خيمة في صحراء
شعري
وعريشة دالية وصهيل
عنفوان
يا وردة الوردات
ونزيف الأوتار تذبحها
الألحان
يا أجمل الواحات
يا أطول النخلات
في هجير صحرائي
والكثيان
يا بنع النبع ووجع الوجع
وأسماك قلبي والغدران
تنامين على وسائد قصائدي
وتمنحين لها العبق
والأوزان


أن كنت أنا بائعا للورد
أنت كل الورد والبستان
أني رافع رأسي بك
وأنت المجد والوجد
والعنوان
انتي
ملهمتي معذبتي
قارئتي قاتلتي
والأشجان
يا حمامة تطير من
قصيدتي
وأنا متيّم بالحمام وبالحمام
ولهان
يا وردة جذورها في قلبي
وفي روحي الشوك
والأغصان
أنت ظل الشوق بي
وحنين القوافل للمنازل
والأحضان
يا صوت الصمت وصمت الصوت
والجمر والقمر
والنيران
أني توّجتك بالورد
بالغار بقوس قزح
وبزمان الزمان
الحقوق للشاعر عمر القاضي
بااااائع الورد
avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الأحد يوليو 27, 2014 4:07 pm


سقط القناع : عرب ٌ أطاعوا رومهم عربٌ وباعوا روحهم عرب ٌ…. وضاعوا
7 مايو، 2011، الساعة 12:39 مساءً
رائعة محمود درويش
"مديح الظل العالي"
منها هذه الأبيات....

هذه الصحـــــــــــــــــراء تكبر من حولنــــا

صحراء من كل الجهـات

صحــراء تأتينا لتلتهم القصيدة والحســاما

هل نختفي فيما يفسـّـرُنا ويشبهنا

وهل .. هل نستطيع الموت في ميلادنا الكحلي ّ

أم:

نحتل مئذنة ونعلن في القبائل أن يثرب أجرت قرآنها ليهود خيبر ؟

الله أكـبــر

هـذه آياتنا ، فأقرأ

باســم الفـــــدائي الذي خلقا

من جزمة أُفـُقا

باسم الفــــدائي الذي يــرحل

من وقتــكم .. نداه الأول

الأول .. الأول

ســــندمر الهيـــكل …. ســــندمر الهيـــكل

أشــلاؤنا أســماؤنا . لا … لا مفـر ُّ

ســــقط القناع عن القناع عن القناع

ســـقط القنـاع

لا إخـوة ٌ لك يا أخي ، لا أصدقاء ُ يا صديقي ، لاقــلاع

لا الماء عنـدك َ ، لا الدواء ولا الســماء ولا الدمــاء ُ ولا الشـــراع

ولا الأمـــام ولا الــــوراء

حاصـــــــــــر حصارك َ ….. لا مفـر ُّ

سقطت ذراعك فالتقطها

واضــرب عدوك .. لا مفر ُّ

وسقطت قربك ، فالتقطني

واضرب عدوك بي .. فأنت الآن حــر ُّ

حــــر ٌّ …… وحــــر ُّ

قتلاك أو جرحاك فيك ذخيرة ٌ

فاضرب بها . اضرب عدوك .. لا مفرُّ

أشـــلاؤنا أسماؤنا

حاصـر حصـارك بالجنون ِ …. وبالجنون ِ ….. وبالجنون ْ

ذهب الذين تحبهم ذهبوا

فإما أن تكون أو لا تكون

ســــقط القناع عن القناع عن القناع

ســـقط القنـاع

ولا أحد ْ

إلاك في هذا المدى المفتوح للأعداء والنسيان

فاجعل كل ّ متراس ٍ بلد

لا ……… لا أحـــد ْ

سقط القناع :

عرب ٌ أطاعوا رومهم

عربٌ وباعوا روحهم

عرب ٌ…. وضاعوا

والله غمـّس باسمك البحري أسبوع الولادة واستراح إلى الأبد

كـُن أنت َ. كـن حتى يكـــون !

لا ……… لا أحـــد ْ

هل أنا ألف ٌ ، وباء ٌ للكتابة أم لتفجير الهياكل ؟

كم سنه كنا معا ً طوق النجاة لقارة محمولة ٍ فوق السراب

ودفتر الإعراب ؟

كم عرب ٌ أتوك ليصبحوا غربا ً

وكم غربٌ أتاكِ ليدخل الإسلام من باب الصلاة على النبي ِّ

وسنِّة النفط المقدّس ؟ كم سنة

وأنا أصدِّق أن لي أمما ً ستتبعني

وأنكِ تكذبين على الطبيعة والمسدَّس. كم سنة ، !

من تزوجني ضفائرنا لأشنق رغبتي وأموت كالأمم القديمة

كم سنه أغريتني بالمشي نحو بلادي الأولى

وبالطيران تحت سمائي الأولى

وباسمك كنت أرفع خيمتي للهاربين من التجارة والدعارة والحضارة

كم سنة كنا نرش على ضحايانا كلام البرق :

بعد هنيهة ٍ سنكون ما كنا وما سنكون

إما أن نكون نهارك العالي …. وإما أن نعود إلى البحيرات القديمة

كم سنة لم تسمعيني جيدا ً . لم تردعيني جيدا ً

لم تحرميني من فواكهك الجميلة

لم تقولي:

حين يبتســـم المخيم تعبس المدن الكبيرة !!

كم سنه

قلنا معـا ً: أنا لا أشاء ، ولا تشائين . اتفقنا . كلنـّا في البحر مـاء

كم سـنه كانت تنظـّمنا يد ُ الفوضـى

تعبنا من نظام الغاز

من مطر الأنابيب الرتيب

ومن صعود الكهرباء إلى الغرف

حريتي فوضاي . إني أعترف

وسأعترف بجميع أخطائي ، وما أترف الفؤاد من الأماني

ليس من حق العصافير الغناء على سرير النائمين

والإيديولوجيا مهنة البوليس في الدول القوية

من نظام الرق ّ في روما

إلى منع الكحول وآفة الأحزاب في ليبيا الحديثة

كم سنه

نحن البداية والبداية والبداية .كم سنة

كنا هناك . ومن هنا ستهاجر العرب ُ

لعقيدة ٍ أخرى وتغترب ُ

قصب هياكلنا

وعروشنا قصب ُ

في كل مئذنة ٍ

حاو ٍ ، ومغتصب ُ

يدعو لأندلس

إن حوصرت حلب ُ


avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الأحد يوليو 27, 2014 9:04 pm

قصيدة تقدموا 
للشاعر الفلسطيني سميح القاسم
تقدموا 
تقدموا 
كل سماء فوقكم جهنم 
وكل ارض تحتكم جهنم 
تقدموا 

يموت منا الطفل والشيخ 
ولا يستسلم 
وتسقط الام على ابنائها القتلى 
ولا تستسلم 
تقدموا 
تقدموا 
بناقلات جندكم 
وراجمات حقدكم 
وهددوا 
وشردوا 
ويتموا 
وهدموا 
لن تكسروا اعماقنا 
لن تهزموا اشواقنا 
نحن القضاء المبرم 
تقدموا 
تقدموا 

طريقكم ورائكم 
وغدكم ورائكم 
وبحركم ورائكم 
وبركم ورائكم 
ولم يزل امامنا 
طريقنا 
وغدنا 
وبرنا 
وبحرنا 
وخيرنا 
وشرنا 
فما اللذي يدفعكم 
من جثة لجثة 
وكيف يستدرجكم 
من لوثة للوثة 
سفر الجنون المبهم 
تقدمو 

وراء كل حجر 
كف 
وخلف كل عشبة 
حتف 
وبعد كل جثة 
فخ جميل محكم 
وان نجت ساق 
يظل ساعدومعصم 
تقدموا 
كل سماء فوقكم جهنم 
وكل ارض تحتكم جهنم 
تقدوا 
تقدموا 

حرامكم محلل 
حلالكم محرم 
تقدموا بشهوة القتل التي تقتلكم 
وصوبوا بدقة لا ترحموا 
وسددوا للرحم 
ان نطفة من دمنا تضطرم 
تقدموا كيف اشتهيتم 
واقتلوا 
قاتلكم مبرأ 
قتيلنا متهم 
ولم يزل رب الجنود قائما وساهرا 
ولم يزل قاضي القضاة المجرم 
تقدموا 
تقدموا 

لا تفتحوا مدرسة 
لاتغلقوا سجنا 
ولاتعتذروا 
لا تحذروا 
لاتفهموا 
اولكم 
آخركم 
مؤمنكم 
كافركم 
ودائكم مستحكم 
فاسترسلوا واستبسلوا 
واندفعوا وارتفعوا 
واصطدموا وارتطموا 
لاخر الشوق اللذي ظل لكم 
واخر الحبل اللذي ظل لكم 
فكل شوق وله نهاية 
وكل حبل وله نهاية 
وشمسنا بداية البداية 
لا تسمعوا 
لا تفهموا 
تقدموا 
كل سماء فوقكم جهنم 
وكل ارض تحتكم جهنم 
تقدموا 
تقدموا 

لا خوذة الجندي 
لا هراوة الشرطي 
لا غازكم المسيل للدموع 
غزة تبكينا 
لانها فينا 
ضراوةالغائبفي حنينه الدامي للرجوع 
تقدموا 
من شارع لشارع 
من منزل لمنزل 
من جثة لجثة 
تقدموا 
يصيح كل حجرمغتصب 
تصرخ كل ساحة من غضب 
يضج كل عصب 
الموت لا الركوع 
موت ولا ركوع 
تقدموا 
تقدموا 

ها هو قد تقدم المخيم 
تقدم الجريح 
والذبيح 
والثاكل 
والميتم 
تقدمت حجارة المنازل 
تقدمت بكارة السنابل 
تقدم الرضع 
والعجز 
والارامل 
تقدمت ابواب جنين ونابلس 
اتت نوافذ القدس 
صلاة الشمس 
والبخور والتوابل 
تقدمت تقاتل 
تقدمت تقاتل 
لا تسمعوا 
لا تفهموا 
تقدموا 
تقدموا 
كل سماء فوقكم جهنم 
وكل ارض تحتكم جهنم



avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الثلاثاء يوليو 29, 2014 3:01 pm

قصيدة منشورات فدائية على جدران اسرائيل / لنزار قباني
1

لن تجعلوا من شعبنا

شعبَ هنودٍ حُمرْ..

فنحنُ باقونَ هنا..

في هذه الأرضِ التي تلبسُ في معصمها

إسوارةً من زهرْ

فهذهِ بلادُنا..

فيها وُجدنا منذُ فجرِ العُمرْ

فيها لعبنا، وعشقنا، وكتبنا الشعرْ

مشرِّشونَ نحنُ في خُلجانها

مثلَ حشيشِ البحرْ..

مشرِّشونَ نحنُ في تاريخها

في خُبزها المرقوقِ، في زيتونِها

في قمحِها المُصفرّْ

مشرِّشونَ نحنُ في وجدانِها

باقونَ في آذارها

باقونَ في نيسانِها

باقونَ كالحفرِ على صُلبانِها

باقونَ في نبيّها الكريمِ، في قُرآنها..

وفي الوصايا العشرْ..

2

لا تسكروا بالنصرْ…

إذا قتلتُم خالداً.. فسوفَ يأتي عمرْو

وإن سحقتُم وردةً..

فسوفَ يبقى العِطرْ

3

لأنَّ موسى قُطّعتْ يداهْ..

ولم يعُدْ يتقنُ فنَّ السحرْ..

لأنَّ موسى كُسرتْ عصاهْ

ولم يعُدْ بوسعهِ شقَّ مياهِ البحرْ

لأنكمْ لستمْ كأمريكا.. ولسنا كالهنودِ الحمرْ

فسوفَ تهلكونَ عن آخركمْ

فوقَ صحاري مصرْ…

4

المسجدُ الأقصى شهيدٌ جديدْ

نُضيفهُ إلى الحسابِ العتيقْ

وليستِ النارُ، وليسَ الحريقْ

سوى قناديلٍ تضيءُ الطريقْ

5

من قصبِ الغاباتْ

نخرجُ كالجنِّ لكمْ.. من قصبِ الغاباتْ

من رُزمِ البريدِ، من مقاعدِ الباصاتْ

من عُلبِ الدخانِ، من صفائحِ البنزينِ، من شواهدِ الأمواتْ

من الطباشيرِ، من الألواحِ، من ضفائرِ البناتْ

من خشبِ الصُّلبانِ، ومن أوعيةِ البخّورِ، من أغطيةِ الصلاةْ

من ورقِ المصحفِ نأتيكمْ

من السطورِ والآياتْ…

فنحنُ مبثوثونَ في الريحِ، وفي الماءِ، وفي النباتْ

ونحنُ معجونونَ بالألوانِ والأصواتْ..

لن تُفلتوا.. لن تُفلتوا..

فكلُّ بيتٍ فيهِ بندقيهْ

من ضفّةِ النيلِ إلى الفراتْ

6

لن تستريحوا معنا..

كلُّ قتيلٍ عندنا

يموتُ آلافاً من المراتْ…

7

إنتبهوا.. إنتبهوا…

أعمدةُ النورِ لها أظافرْ

وللشبابيكِ عيونٌ عشرْ

والموتُ في انتظاركم في كلِّ وجهٍ عابرٍ…

أو لفتةٍ.. أو خصرْ

الموتُ مخبوءٌ لكم.. في مشطِ كلِّ امرأةٍ..

وخصلةٍ من شعرْ..

8

يا آلَ إسرائيلَ.. لا يأخذْكم الغرورْ

عقاربُ الساعاتِ إن توقّفتْ، لا بدَّ أن تدورْ..

إنَّ اغتصابَ الأرضِ لا يُخيفنا

فالريشُ قد يسقطُ عن أجنحةِ النسورْ

والعطشُ الطويلُ لا يخيفنا

فالماءُ يبقى دائماً في باطنِ الصخورْ

هزمتمُ الجيوشَ.. إلا أنكم لم تهزموا الشعورْ

قطعتم الأشجارَ من رؤوسها.. وظلّتِ الجذورْ

9

ننصحُكم أن تقرأوا ما جاءَ في الزّبورْ

ننصحُكم أن تحملوا توراتَكم

وتتبعوا نبيَّكم للطورْ..

فما لكم خبزٌ هنا.. ولا لكم حضورْ

من بابِ كلِّ جامعٍ..

من خلفِ كلِّ منبرٍ مكسورْ

سيخرجُ الحجّاجُ ذاتَ ليلةٍ.. ويخرجُ المنصورْ

10

إنتظرونا دائماً..

في كلِّ ما لا يُنتظَرْ

فنحنُ في كلِّ المطاراتِ، وفي كلِّ بطاقاتِ السفرْ

نطلعُ في روما، وفي زوريخَ، من تحتِ الحجرْ

نطلعُ من خلفِ التماثيلِ وأحواضِ الزَّهرْ..

رجالُنا يأتونَ دونَ موعدٍ

في غضبِ الرعدِ، وزخاتِ المطرْ

يأتونَ في عباءةِ الرسولِ، أو سيفِ عُمرْ..

نساؤنا.. يرسمنَ أحزانَ فلسطينَ على دمعِ الشجرْ

يقبرنَ أطفالَ فلسطينَ، بوجدانِ البشرْ

يحملنَ أحجارَ فلسطينَ إلى أرضِ القمرْ..

11

لقد سرقتمْ وطناً..

فصفّقَ العالمُ للمغامرهْ

صادرتُمُ الألوفَ من بيوتنا

وبعتمُ الألوفَ من أطفالنا

فصفّقَ العالمُ للسماسرهْ..

سرقتُمُ الزيتَ من الكنائسِ

سرقتمُ المسيحَ من بيتهِ في الناصرهْ

فصفّقَ العالمُ للمغامرهْ

وتنصبونَ مأتماً..

إذا خطفنا طائرهْ

12

تذكروا.. تذكروا دائماً

بأنَّ أمريكا – على شأنها –

ليستْ هيَ اللهَ العزيزَ القديرْ

وأن أمريكا – على بأسها –

لن تمنعَ الطيورَ أن تطيرْ

قد تقتلُ الكبيرَ.. بارودةٌ

صغيرةٌ.. في يدِ طفلٍ صغيرْ

13

ما بيننا.. وبينكم.. لا ينتهي بعامْ

لا ينتهي بخمسةٍ.. أو عشرةٍ.. ولا بألفِ عامْ

طويلةٌ معاركُ التحريرِ كالصيامْ

ونحنُ باقونَ على صدوركمْ..

كالنقشِ في الرخامْ..

باقونَ في صوتِ المزاريبِ.. وفي أجنحةِ الحمامْ

باقونَ في ذاكرةِ الشمسِ، وفي دفاترِ الأيامْ

باقونَ في شيطنةِ الأولادِ.. في خربشةِ الأقلامْ

باقونَ في الخرائطِ الملوّنهْ

باقونَ في شعر امرئ القيس..

وفي شعر أبي تمّامْ..

باقونَ في شفاهِ من نحبّهمْ

باقونَ في مخارجِ الكلامْ..

14

موعدُنا حينَ يجيءُ المغيبْ

موعدُنا القادمُ في تل أبيبْ

"نصرٌ من اللهِ وفتحٌ قريبْ"

15

ليسَ حزيرانُ سوى يومٍ من الزمانْ

وأجملُ الورودِ ما ينبتُ في حديقةِ الأحزانْ..

16

للحزنِ أولادٌ سيكبرونْ..

للوجعِ الطويلِ أولادٌ سيكبرونْ

للأرضِ، للحاراتِ، للأبوابِ، أولادٌ سيكبرونْ

وهؤلاءِ كلّهمْ..

تجمّعوا منذُ ثلاثينَ سنهْ

في غُرفِ التحقيقِ، في مراكزِ البوليسِ، في السجونْ

تجمّعوا كالدمعِ في العيونْ

وهؤلاءِ كلّهم..

في أيِّ.. أيِّ لحظةٍ

من كلِّ أبوابِ فلسطينَ سيدخلونْ..

17

..وجاءَ في كتابهِ تعالى:

بأنكم من مصرَ تخرجونْ

وأنكمْ في تيهها، سوفَ تجوعونَ، وتعطشونْ

وأنكم ستعبدونَ العجلَ دونَ ربّكمْ

وأنكم بنعمةِ الله عليكم سوفَ تكفرونْ

وفي المناشير التي يحملُها رجالُنا

زِدنا على ما قالهُ تعالى:

سطرينِ آخرينْ:

ومن ذُرى الجولانِ تخرجونْ

وضفّةِ الأردنِّ تخرجونْ

بقوّةِ السلاحِ تخرجونْ..

18

سوفَ يموتُ الأعورُ الدجّالْ

سوفَ يموتُ الأعورُ الدجّالْ

ونحنُ باقونَ هنا، حدائقاً، وعطرَ برتقالْ

باقونَ فيما رسمَ اللهُ على دفاترِ الجبالْ

باقونَ في معاصرِ الزيتِ.. وفي الأنوالْ

في المدِّ.. في الجزرِ.. وفي الشروقِ والزوالْ

باقونَ في مراكبِ الصيدِ، وفي الأصدافِ، والرمالْ

باقونَ في قصائدِ الحبِّ، وفي قصائدِ النضالْ

باقونَ في الشعرِ، وفي الأزجالْ

باقونَ في عطرِ المناديلِ..

في (الدَّبكةِ) و (الموَّالْ)..

في القصصِ الشعبيِّ، والأمثالْ

باقونَ في الكوفيّةِ البيضاءِ، والعقالْ

باقونَ في مروءةِ الخيلِ، وفي مروءةِ الخيَّالْ

باقونَ في (المهباجِ) والبُنِّ، وفي تحيةِ الرجالِ للرجالْ

باقونَ في معاطفِ الجنودِ، في الجراحِ، في السُّعالْ

باقونَ في سنابلِ القمحِ، وفي نسائمِ الشمالْ

باقونَ في الصليبْ..

باقونَ في الهلالْ..

في ثورةِ الطلابِ، باقونَ، وفي معاولِ العمّالْ

باقونَ في خواتمِ الخطبةِ، في أسِرَّةِ الأطفالْ

باقونَ في الدموعْ..

باقونَ في الآمالْ

19

تسعونَ مليوناً من الأعرابِ خلفَ الأفقِ غاضبونْ

با ويلكمْ من ثأرهمْ..

يومَ من القمقمِ يطلعونْ..

20

لأنَّ هارونَ الرشيدَ ماتَ من زمانْ

ولم يعدْ في القصرِ غلمانٌ، ولا خصيانْ

لأنّنا مَن قتلناهُ، وأطعمناهُ للحيتانْ

لأنَّ هارونَ الرشيدَ لم يعُدْ إنسانْ

لأنَّهُ في تحتهِ الوثيرِ لا يعرفُ ما القدسَ.. وما بيسانْ

فقد قطعنا رأسهُ، أمسُ، وعلّقناهُ في بيسانْ

لأنَّ هارونَ الرشيدَ أرنبٌ جبانْ

فقد جعلنا قصرهُ قيادةَ الأركانْ..

21

ظلَّ الفلسطينيُّ أعواماً على الأبوابْ..

يشحذُ خبزَ العدلِ من موائدِ الذئابْ

ويشتكي عذابهُ للخالقِ التوَّابْ

وعندما.. أخرجَ من إسطبلهِ حصاناً

وزيَّتَ البارودةَ الملقاةَ في السردابْ

أصبحَ في مقدورهِ أن يبدأَ الحسابْ..

22

نحنُ الذينَ نرسمُ الخريطهْ

ونرسمُ السفوحَ والهضابْ..

نحنُ الذينَ نبدأُ المحاكمهْ

ونفرضُ الثوابَ والعقابْ..

23

العربُ الذين كانوا عندكم مصدّري أحلامْ

تحوّلوا بعدَ حزيرانَ إلى حقلٍ من الألغامْ

وانتقلت (هانوي) من مكانها..

وانتقلتْ فيتنامْ..

24

حدائقُ التاريخِ دوماً تزهرُ..

ففي ذُرى الأوراسِ قد ماجَ الشقيقُ الأحمرُ..

وفي صحاري ليبيا.. أورقَ غصنٌ أخضرُ..

والعربُ الذين قلتُم عنهمُ: تحجّروا

تغيّروا..

تغيّروا

25

أنا الفلسطينيُّ بعد رحلةِ الضياعِ والسّرابْ

أطلعُ كالعشبِ من الخرابْ

أضيءُ كالبرقِ على وجوهكمْ

أهطلُ كالسحابْ

أطلعُ كلَّ ليلةٍ..

من فسحةِ الدارِ، ومن مقابضِ الأبوابْ

من ورقِ التوتِ، ومن شجيرةِ اللبلابْ

من بركةِ الدارِ، ومن ثرثرةِ المزرابْ

أطلعُ من صوتِ أبي..

من وجهِ أمي الطيبِ الجذّابْ

أطلعُ من كلِّ العيونِ السودِ والأهدابْ

ومن شبابيكِ الحبيباتِ، ومن رسائلِ الأحبابْ

أفتحُ بابَ منزلي.

أدخلهُ. من غيرِ أن أنتظرَ الجوابْ

لأنني أنا.. السؤالُ والجوابْ

26

محاصرونَ أنتمُ بالحقدِ والكراهيهْ

فمن هنا جيشُ أبي عبيدةٍ

ومن هنا معاويهْ

سلامُكم ممزَّقٌ..

وبيتُكم مطوَّقٌ

كبيتِ أيِّ زانيهْ..

27

نأتي بكوفيّاتنا البيضاءِ والسوداءْ

نرسمُ فوقَ جلدكمْ إشارةَ الفداءْ

من رحمِ الأيامِ نأتي كانبثاقِ الماءْ

من خيمةِ الذُّل التي يعلكُها الهواءْ

من وجعِ الحسينِ نأتي.. من أسى فاطمةَ الزهراءْ

من أُحدٍ نأتي.. ومن بدرٍ.. ومن أحزانِ كربلاءْ

نأتي لكي نصحّحَ التاريخَ والأشياءْ

ونطمسَ الحروفَ..

في الشوارعِ العبريّةِ الأسماء..

[/size]





تكبير الصورة معاينة الأبعاد الأصلية.
avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الثلاثاء يوليو 29, 2014 9:43 pm

قصيدة القدس للشاعر نزار قباني

بكيت.. حتى انتهت الدموع

صليت.. حتى ذابت الشموع

ركعت.. حتى ملّني الركوع

سألت عن محمد، فيكِ وعن يسوع

يا قُدسُ، يا مدينة تفوح أنبياء

يا أقصر الدروبِ بين الأرضِ والسماء

يا قدسُ، يا منارةَ الشرائع

يا طفلةً جميلةً محروقةَ الأصابع

حزينةٌ عيناكِ، يا مدينةَ البتول

يا واحةً ظليلةً مرَّ بها الرسول

حزينةٌ حجارةُ الشوارع

حزينةٌ مآذنُ الجوامع

يا قُدس، يا جميلةً تلتفُّ بالسواد

من يقرعُ الأجراسَ في كنيسةِ القيامة؟

صبيحةَ الآحاد..

من يحملُ الألعابَ للأولاد؟

في ليلةِ الميلاد..

يا قدسُ، يا مدينةَ الأحزان

يا دمعةً كبيرةً تجولُ في الأجفان

من يوقف الحجارة يا بلدي

من يوقفُ العدوان يا بلدي؟

عليكِ، يا لؤلؤةَ الأديان

من يغسل الدماءَ عن حجارةِ الجدران؟

من ينقذُ الإنجيل؟

من ينقذُ القرآن؟

من ينقذُ المسيحَ ممن قتلوا المسيح؟

من ينقذُ الإنسان؟

يا قدسُ.. يا مدينتي

يا قدسُ.. يا حبيبتي

غداً.. غداً.. سيزهر الليمون

وتفرحُ السنابلُ الخضراءُ والزيتون

وتضحكُ العيون..

وترجعُ الحمائمُ المهاجرة..

إلى السقوفِ الطاهره

ويرجعُ الأطفالُ يلعبون

ويلتقي الآباءُ والبنون

على رباك الزاهرة..

يا بلدي..

يا بلد السلام والزيتون
صورة: قصيدة القدس للشاعر نزار قباني

بكيت.. حتى انتهت الدموع

صليت.. حتى ذابت الشموع

ركعت.. حتى ملّني الركوع

سألت عن محمد، فيكِ وعن يسوع

يا قُدسُ، يا مدينة تفوح أنبياء

يا أقصر الدروبِ بين الأرضِ والسماء

يا قدسُ، يا منارةَ الشرائع

يا طفلةً جميلةً محروقةَ الأصابع

حزينةٌ عيناكِ، يا مدينةَ البتول

يا واحةً ظليلةً مرَّ بها الرسول

حزينةٌ حجارةُ الشوارع

حزينةٌ مآذنُ الجوامع

يا قُدس، يا جميلةً تلتفُّ بالسواد

من يقرعُ الأجراسَ في كنيسةِ القيامة؟

صبيحةَ الآحاد..

من يحملُ الألعابَ للأولاد؟

في ليلةِ الميلاد..

يا قدسُ، يا مدينةَ الأحزان

يا دمعةً كبيرةً تجولُ في الأجفان

من يوقف الحجارة يا بلدي

من يوقفُ العدوان يا بلدي؟

عليكِ، يا لؤلؤةَ الأديان

من يغسل الدماءَ عن حجارةِ الجدران؟

من ينقذُ الإنجيل؟

من ينقذُ القرآن؟

من ينقذُ المسيحَ ممن قتلوا المسيح؟

من ينقذُ الإنسان؟

يا قدسُ.. يا مدينتي

يا قدسُ.. يا حبيبتي

غداً.. غداً.. سيزهر الليمون

وتفرحُ السنابلُ الخضراءُ والزيتون

وتضحكُ العيون..

وترجعُ الحمائمُ المهاجرة..

إلى السقوفِ الطاهره

ويرجعُ الأطفالُ يلعبون

ويلتقي الآباءُ والبنون

على رباك الزاهرة..

يا بلدي..

يا بلد السلام والزيتون

avatar
المساعد الفني
المرشحين للاشراف
المرشحين للاشراف

عدد المساهمات : 1147
نقاط : 2119
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

رد: ارشيف الخواطر في شبكة القدس العربية

مُساهمة من طرف المساعد الفني في الأربعاء يوليو 30, 2014 3:28 pm


قصيدة هجم النفط مثل ذئب علينا لنزار قباني
هجم النفط مثل ذئب علينا
من بحارِ النزيفِ.. جاءَ إليكم
حاملاً قلبهُ على كفَّيهِ
ساحباً خنجرَ الفضيحةِ والشعرِ،
ونارُ التغييرِ في عينيهِ
نازعاً معطفَ العروبةِ عنهُ
قاتلاً، في ضميرهِ، أبويهِ
كافراً بالنصوصِ، لا تسألوهُ
كيفَ ماتَ التاريخُ في مقلتيهِ
كسَرتهُ بيروتُ مثلَ إناءٍ
فأتى ماشياً على جفنيهِ
أينَ يمضي؟ كلُّ الخرائطِ ضاعت
أين يأوي؟ لا سقفَ يأوي إليهِ
ليسَ في الحيِّ كلِّهِ قُرشيٌّ
غسلَ الله من قريشٍ يديهِ
هجمَ النفطُ مثل ذئبٍ علينا
فارتمينا قتلى على نعليهِ
وقطعنا صلاتنا.. واقتنعنا
أنَّ مجدَ الغنيِّ في خصيتيهِ
أمريكا تجرّبُ السوطَ فينا
وتشدُّ الكبيرَ من أذنيهِ
وتبيعُ الأعرابَ أفلامَ فيديو
وتبيعُ الكولا إلى سيبويهِ
أمريكا ربٌّ.. وألفُ جبانٍ
بيننا، راكعٌ على ركبتيهِ
من خرابِ الخرابِ.. جاءَ إليكم
حاملاً موتهُ على كتفيهِ
أيُّ شعرٍ تُرى، تريدونَ منهُ
والمساميرُ، بعدُ، في معصميهِ؟
يا بلاداً بلا شعوبٍ.. أفيقي
واسحبي المستبدَّ من رجليهِ
يا بلاداً تستعذبُ القمعَ.. حتّى
صارَ عقلُ الإنسانِ في قدميهِ
كيفَ يا سادتي، يغنّي المغنّي
بعدما خيّطوا لهُ شفتيهِ؟
هل إذا ماتَ شاعرٌ عربيٌّ
يجدُ اليومَ من يصلّي عليهِ؟...
من شظايا بيروتَ.. جاءَ إليكم
والسكاكينُ مزّقت رئتيهِ
رافعاً رايةَ العدالةِ والحبّ..
وسيفُ الجلادِ يومي إليهِ
قد تساوت كلُّ المشانقِ طولاً
وتساوى شكلُ السجونِ لديهِ
لا يبوسُ اليدين شعري.. وأحرى
بالسلاطينِ، أن يبوسوا يديهِ
بيروت 14/10/1984


    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أبريل 22, 2018 12:57 am