لاقتراحاتكم تجدونا على الفيس بوك facebook ( مملكة بائع الورد للشعر والخواطر ) https://www.facebook.com/roseking2013

المواضيع الأخيرة

» زمان قاتم - عطا سليمان رموني
أمس في 10:08 am من طرف عطا سليمان رموني

» المشآؤون الى المساجد - عطا سليمان رموني
أمس في 10:06 am من طرف عطا سليمان رموني

» يا ارضا عشقنا تربها الغالي
الثلاثاء مايو 23, 2017 2:16 am من طرف هديل الحمام الفلم النابض

» قصيدة منقولة دون ذكر اسم صاحبها
الإثنين مايو 22, 2017 10:18 pm من طرف هديل الحمام الفلم النابض

» مذكرات هديل الحمام
الخميس مايو 18, 2017 8:58 pm من طرف هديل الحمام

» ردا على رائعة الشاعر الكبير عاصم شعبان ( ابو الحب ) / د. لطفي الياسيني
الأحد مايو 14, 2017 12:29 pm من طرف هديل الحمام

» ما للزمان على العروبة ساخطاً - عطا سليمان رموني
الإثنين مايو 01, 2017 11:14 am من طرف عطا سليمان رموني

» يا صاحبي - عطا سليمان رموني
الخميس أبريل 20, 2017 7:39 pm من طرف عطا سليمان رموني

» زمان قاتم - عطا سليمان رموني
الأربعاء أبريل 19, 2017 9:37 am من طرف عطا سليمان رموني

» الاعتزاز بالله - عطا سليمان رموني
السبت أبريل 15, 2017 9:31 am من طرف عطا سليمان رموني

» توقير الكبير - عطا سليمان رموني
الأربعاء أبريل 05, 2017 10:54 am من طرف عطا سليمان رموني

» بعد غياب طويل عدت لكم من جديد هديل الحمام
السبت أبريل 01, 2017 1:31 pm من طرف عازفة المشاعر

» الذنوب وسوء الخاتمة - عطا سليمان رموني
الخميس مارس 23, 2017 8:18 pm من طرف عطا سليمان رموني

» الدنيا والله فانيه - عطا سليمان رموني
الخميس مارس 16, 2017 10:59 am من طرف عطا سليمان رموني

» عروس البحر
السبت مارس 11, 2017 6:14 am من طرف هديل الحمام

تصويت

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 51 بتاريخ الجمعة يوليو 06, 2012 11:15 am

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 15420 مساهمة في هذا المنتدى في 4664 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 1197 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو هدى فمرحباً به.

Like/Tweet/+1


الكوارث البيئة وثاثيرها على المجتمع

شاطر
avatar
طائر السلام الفلسطيني
عضو فعال للقدس
عضو فعال للقدس

عدد المساهمات : 222
نقاط : 337
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 31/12/2011

الكوارث البيئة وثاثيرها على المجتمع

مُساهمة من طرف طائر السلام الفلسطيني في السبت سبتمبر 07, 2013 9:13 pm


استعدادات "متواضعة" وأدوات بسيطة لمواجهة حرب خطيرة
نشر الـيـوم (آخر تحديث) 08/09/2013 الساعة 03:32
بيت لحم- معا - قالت الهيئة الوطنية للتخفيف من أخطار الكوارث انه بالرغم من الامكانيات الفلسطينية "المتواضعة" لمواجهة آثار الحروب، الا انها تعمل على عقد ورش عمل وإنتاج افلام وثائقية لتعريف المواطنين بكيفية صنع كمامات ولباس واقٍ وطرق العلاج والوقاية من الغازات السامة والمواد الكيماوية.

وأضاف اللواء الركن المتقاعد واصف عريقات، رئيس الهيئة الوطنية للتخفيف من اخطار الكوارث لوكالة معا ان فلسطين ليس لديها الامكانيات اللازمة لاي حروب كيماوية قد تحصل وخاصة التهديدات الامريكية للعدوان على سوريا، لكن تعمل بالامكانيات المتواضعة لذلك تعقد ورش عمل لتعريف المواطنين بكيفية صنع كمامات من القطن لجميع افراد العائلة اضافة الى لباس من النايلون يخفف من الاضرار الناتجة عن الغازات السامة.

وأوضح عريقات ان الهيئة تقوم بإعداد فيلم سيتم عرضه بعد 48 ساعة على المحطات الفلسطينية لتوضيح كيفية صناعة الادوات التي تقي من الغازات الكيماوية مثل الكمامات.

وحول توقعاته لتوجيه ضربة امريكية على سوريا قال الخبير العسكري عريقات ان التوقعات متساوية، خاصة وان الاستطلاعات الاخيرة تظهر ان 59% من الشعب الامريكي ضد توجيه ضربة كما ان المحللين يتوقعون بتصويت الكونجرس الامريكي ضد دعم الضربة.

لكن عريقات توقع انه في حال توجيه ضربه لسوريا بان تندلع حرب اقليمية في المنطقة لن تنتهي في فترة قصيرة، خاصة ان ايران وروسيا لن تتخل عن النظام السوري الذي يعتبر حليفها في المنطقة.

وبشأن تأثير أي ضربة عسكرية محتملة ضد سوريا على القضية الفلسطينية، قال عريقات ان فلسطين دائما الخاسرة في اي حرب في المنطقة، حيث ان اسرائيل ستستفرد بالفلسطينيين وتغيب القضية الفلسطينية عن الاهتمام العربي.


avatar
طائر السلام الفلسطيني
عضو فعال للقدس
عضو فعال للقدس

عدد المساهمات : 222
نقاط : 337
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 31/12/2011

رد: الكوارث البيئة وثاثيرها على المجتمع

مُساهمة من طرف طائر السلام الفلسطيني في السبت سبتمبر 07, 2013 9:15 pm


هل تنجح مساعي بلدية العبيدية في الاستفادة من المياه العادمة؟
نشر أمـــس (آخر تحديث) 08/09/2013 الساعة 02:21
بيت لحم- معا - تواصل بلدية العبيدية شرق بيت لحم السعي لاستغلال عشرات الدونمات الزراعية التي تخترقها المياه العادمة، القادمة من مناطق بيت لحم والقدس وما يجاورها من مستوطنات وذلك من خلال إقامة محطة لتنقية المياه العادمة.

وأوضح رئيس بلدية العبيدية سليمان العصا الذي يقوم بزيارة الى المانيا لطرح الموضوع على الحكومة الالمانية ان المياه العادمة التي تمر عبر الاراضي الزراعية في ما يعرف "بسيل واد النار" من القدس وبيت لحم وبيت ساحور تزيد عن 35 الف كوب يوميا، ووضعت البلدية مخططا لإقامة محطة تنقية للمياه التي تمر بالسيل لاستخدامها للزراعة كما ان المحطة ستنتج الكهرباء والغاز.

وأضاف العصا لوكالة معا ان البلدية تقوم بإقناع الحكومة الالمانية بتبني المشروع بالإضافة الى اقامة شبكة صرف صحي داخل مدينة العبيدية ما يخفف من الروائح الكريهة الناجمة عن السيل والتي ادت الى رحيل العديد من العائلات من اراضيها وعدم استغلالها بالشكل الزراعي المطلوب.

وأشار الى ان المحطة يمكن ان تعود بالفائدة المادية على الزراعة الفلسطينية، لافتا انه حسب المخطط ستقام المحطة بالقرب من منطقة مار سابا، وتبلغ تكلفتها نحو 35 مليون دولار.

وتصدر عن "سيل واد النار" رائحة كريهة للمركبات التي تمر من الطريق الوحيدة التي تصل جنوب الضفة الغربية بوسطها وشمالها، كما انها تسببت بالامراض للمواطنين الذين يعيشون بالقرب منها.

وحول الطريق البديل لواد النار والذي يبدأ من مصنع الباطون مرورا ببلدة دار صلاح، قال رئيس بلدية العبيدية انهم يقومون حاليا بمرحلة اعتراضات اصحاب الاراضي في المنطقة التي تمر فيها الطريق على امل البدء بتنفيذ المخطط حال استكمال الاجراءات اللازمة.
avatar
طائر السلام الفلسطيني
عضو فعال للقدس
عضو فعال للقدس

عدد المساهمات : 222
نقاط : 337
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 31/12/2011

رد: الكوارث البيئة وثاثيرها على المجتمع

مُساهمة من طرف طائر السلام الفلسطيني في الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 10:55 am


بيسان للبحوث والإنماء يعقد ورشة عمل حول مفاهيم الحماية الاجتماعية
نشر الـيـوم الساعة 19:45
رام الله- معا - نظم مركز بيسان للبحوث والإنماء ورشة عمل حضرها العديد من المؤسسات الحقوقية والاجتماعية والاتحادات النسوية والنقابات، بهدف الغسهام في توحيد رؤية مشتركة للمنظمات الأهلية، لمفاهيم الحماية الاجتماعية، وقد تم افتتاح الورشة بعرض أهم المعايير التي خرج بها بحث الحماية الاجتماعية، الذي نفذه المركز، والتي ركزت على أن الحماية الاجتماعية حق للمواطن وليست صدقة أو احسان من أحد، كون الفقر سببه النظام القائم والذي عليه اعتماد سياسات اقتصادية واجتماعية تكفل مواجهته، كفرض الضرائب على القطاع الخاص وتشكيل الصناديق اللازمة لتمويل عمليات الحماية، وتشجيع انخراط قوى المجتمع في عملية الانتاج والتي من شأنها دعم نظام حماية عادل وكافي للمواطنين.

وركزت الدراسة على نقاش النموذج المطلوب للحماية الإجتماعية، وما هي معاييره، وضرورة ان ينحو بإتجاه حفظ الحياة الكريمة للناس وايصال حقوقهم، لا أن يكون مستندا لانظمة وقوانين إقتصاد السوق الحر، التي تتعارض عمليا مع ملدا الحماية ومفهوم "دولة" الرعاية.

كما ركزت الورشة على عدة توصيات قانونية أهمها وضع خطة تشريعية ذات سياسة تشريعية واضحة ومتكاملة لمفهوم الحماية الاجتماعية، بشكل يضمن تعديل كافة التشريعات بما فيها القانون الاساسي، وتوحيد كافة الصناديق المبعثرة للشرائح المجتمعية المشمولة بشرائح الحماية الاجتماعية في صندوق واحد، ومشاركة الفئة المستهدفة في كافة المراحل التشريعية للقوانين الاجتماعية الخاصة بالضمان الاجتماعي، والعمل على انهاء الانقسام والنتائج المترتبة عليه وأبرزها عدم انعقاد المجلس التشريعي والازدواجية الفلسطينية في العملية التشريعية.

هذا ومن خلال النقاش تم التأكيد على ضرورة توحيد مفهوم للحماية الاجتماعية، من قبل المنظمات الاهلية خاصة وانها جزء رئيس في الفرق والائتلافات الوطنية ذات العلاقة وتشكل قوة ضغط كبيرة على الجهات الرسمية، وان يكون البحث بمثابة خطوة وأرضية تساعد المنظمات الاهلية، في اعتمادها لفتح الحوار والسير قدما تجاه الحماية الاجتماعية ، كما اكد الحضور ان العلاقة مع الجهات الرسمية هي علاقة مرحلية ولا تستطيع المنظمات الاهلية ان تشكل منظومة متكاملة مع السلطة التنفيذية كونها غير مكترثة باعادة النظر في الاتفاقيات الموقعة خاصة الاقتصادية منها والتي تزيد من الفقر والبطالة وتعميق التبعية لإقتصاد الإحتلال وفرض سياسات لا تلائم السياق الوطني ومتطلباته.

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة مايو 26, 2017 10:55 am